الإثنين 20 مايو 2024 06:46 صـ 12 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
”غرفة الإسكندرية” تبحث سبل التعاون مع الجانب الأمريكي لزيادة حجم الاستثمارات بمصر مصدر أمني ينفي زعم جماعة الإخوان حدوث سرقات بالمطار الداخلية: استحداث دوران بشارع الماكينة لتيسير حركة المرور في ابو صوير بالإسماعيلية الأهلي يعلن إصابة علي معلول بقطع جزئي في وتر أكيلس.. ويخضع لجراحة طبية غدًا سبوتنيك: التليفزيون الإيراني يقطع البث ويذيع القرآن الكريم حسام وإبراهيم حسن يقدمان التهنئة لنادي الزمالك بعد التتويج بالكونفدرالية الزمالك يعلن تفاصيل إصابة أحمد حمدي في مباراة نهضة بركان الأهلي يهنئ الزمالك بالتتويج بلقب الكونفدرالية للمرة الثانية في تاريخه ممدوح عباس: زيزو مُستمر مع الزمالك.. والجمهور هو صانع البطولات الخارجية: مصر تتابع بقلق بالغ ما تم تداوله بشأن مروحية الرئيس الإيرانى وزير الرياضة يهنئ الزمالك وجماهيره بحصد الكونفدرالية.. ويؤكد: ننتظر فرحة الأهلي توقيع بروتوكول تعاون بين اتحاد المستثمرات العرب والاتحاد النسائي الروسى ….واختيار ” هدى يسي ” سفيرة سيدات أعمال تتارستان

أهم الأخبار

رئيس ”الانتخابات التونسية”: للهيئة صلاحية إلغاء نتيجة الفائزين حال رصد مخالفات

أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس فاروق بوعسكر، أن القانون الانتخابى يمنح الهيئة السلطة التقديرية والصلاحية فى إلغاء النتائج التى يحصل عليها الفائزون حال رصد ما يثبت التأثير على الانتخابات بالمخالفة للقانون.

وقال بوعسكر – خلال إشرافه على عملية نقل بطاقات التصويت الانتخابية من المقر الرئيسى بتونس العاصمة إلى الهيئات الفرعية بالولايات اليوم الخميس، إن الهيئة ووحدات الرصد التابعة لها تواصل متابعة كل المخالفات الانتخابية المرتكبة، مشيرا إلى أنه تم إحالة عشرات المخالفات إلى النيابة العامة، وتتولى الإدارة القانونية بالهيئة متابعتها .

وأضاف بوعسكر أن الهيئة قبل أن تعلن عن النتائج الأولية للانتخابات التشريعية فى أجل لا يتعدى يوم 20 ديسمبر الحالي، ستتثبت من الخروقات والتجاوزات المرتكبة من قبل المرشحين أو من الأحزاب الداعمة لهم .

وتابع بوعسكر "ولنا السلطة التقديرية إن كانت المخالفات المرتكبة قد أثرت على النتائج أو قد تؤدي إلى الإبطال الجزئي أو الكلي للأصوات من عدمه، وذلك قد يؤدى إلى إلغاء نتائج فائزين في الانتخابات التشريعية وفق ما تنص عليه المادة 143 من القانون الانتخابي" .

وأشار إلى أن أي حملة انتخابية لا تخلو من التجاوزات، فمنها ما يتعلق بالخطاب، مثل التحريض على الكراهية والعنف، مضيفا: "وهذا كله يدخل تحت طائلة القانون، وتم رصد ذلك في مختلف وسائل الإعلام وسنطبق القانون الانتخابي حيالها، وكل مخالفة ترتقي إلى جريمة انتخابية سيتم إحالتها إلى النيابة العامة" .