الإثنين 28 نوفمبر 2022 07:48 مـ 5 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

سياسة

هيئة الاستعلامات: نسعى لرفع وعى الجمهور تجاه صناعة السياحة بكافة مكوناتها

أكد الدكتور عمرو محسوب النبى رئيس قطاع الإعلام الداخلى بالهيئة العامة للاستعلامات، أن الإعلام يتحمل مسئولية كبيرة تجاه عملية التنمية المستدامة، من خلال توفير أكبر قدر من الحقائق والمعلومات الدقيقة حول عمليات التنمية التى تتم في المجتمع، وخلق اتجاهات إيجابية نحو ما يتم والوصول إلى سلوكيات داعمة للتنمية والتى بدونها تواجه التنمية معوقاً كبيراً يقف أمام تحقيق أهدافها.

وأضاف عمرو محسوب خلال كلمة له فى المؤتمر الذى تنظمه محافظة مطروح بالتعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات، تحت عنوان: "الإعلام وآفاق التنمية السياحية" بواحة سيوة، أنه يجب على الإعلام أن يقدم الصورة الصحيحة لعملية التنمية في المجتمع بكافة أبعادها، موضحاُ أهميتها وقيمتها المضافة للوطن والمواطن دون أن يغفل التعبير عن رأى المواطن في تلك العملية طارحاً لاستفساراته ومجيباً على تساؤلاته.

وأشار إلى أن صناعة السياحة تلعب دوراً هاماً في الاقتصاد القومى للدولة، مضيفا: "وتعتبر رافداً هاماً من روافد التنمية المستدامة بما تحدثه تلك الصناعة من تنمية اجتماعية من خلال المشروعات السياحية وما توفره من فرص عمل للمواطن ورواج اقتصادى للعاملين في تلك الصناعة والصناعات والمهن المرتبطة بها".

وتابع: "هنا نصل إلى أهمية الدور الإعلامي في صناعة السياحة، حيث تلعب وسائل الإعلام التقليدية والجديدة دوراً هاماً في دعم تلك الصناعة، من خلال الترويج والتسويق السياحى وزيادة الطلب، وكذلك من خلال جذب الاستثمار السياحى بما يمثله من إضافة إلى عناصر الاستثمار الأخرى، كذلك يتحمل الإعلام دوراً هاماً في كشف المعوقات التى تواجه صناعة السياحة وطرحها للتصدى لها، بالإضافة الى التوعية بالسلوكيات المطلوبة من المواطنين تجاه السائح من حسن تعامل ، وتجاه المقاصد السياحية من ضرورة الحفاظ عليها، ومن ثم فإن الإعلام يعد أهم الأسس في عملية التنمية السياحية بكافة أوجهها ومختلف عناصرها".

ولفت عمرو محسوب إلى أن الهيئة العامة للاستعلامات تسعى وخاصة من خلال مراكز الإعلام الداخلى ومراكز النيل بقطاع الإعلام الداخلى للقيام بدورها الإعلامي من خلال الاتصال المباشر في رفع وعى الجمهور تجاه صناعة السياحة بكافة مكوناتها، موضحا أن الوعى السياحى يأتى كأحد محاور عمل قطاع الإعلام الداخلى على مدى السنوات السابقة، ويتم تناوله من خلال أنشطة اتصالية منفرده أو حملات إعلامية مكثفة على مدى زمنى محدد، متابعا :"ومن هنا تأنى أهمية المؤتمر الذى يدعم صناعة السياحة في منطقة من أهم المناطق السياحية بمصر " واحة سيوة" ، في وجود إعلامى متميز وتحت رعاية محافظ الإقليم بشكل مباشر".