السبت 10 ديسمبر 2022 08:37 صـ 17 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
العثور على «كنز علي بابا» بحوزة رجل أعمال في مصر الجديدةمخلوف يكشف عن تشكيل قوة جديدة في الشرق الأوسط بقيادة مصر والسعوديةقيادي بحزب المؤتمر يكشف خفايا وأسرار حول القمة العربية الصينية في السعوديةالرئيس السيسي يعود إلى أرض الوطن بعد مشاركته في القمة «العربية - الصينية» الأولى بالرياضمبادرة مغربية للتوصل لإستراتيجية لتحسين النظم الصحية في إفريقياروما تُرحب بموافقة الاتحاد الأوروبي على تمويل مشروع ربط كهربائي مع تونس بأكثر من 300 مليون يورونهب بضائع من خزائن بمبلغ 32 مليون يورو في برلينمسئول روسي: هناك العديد من مقترحات الوساطة لتسهيل تبادل السجناء مع الولايات المتحدةبلينكن: نلتزم بمنع الإبادة الجماعية والجرائم الفظيعة ومساءلة مرتكبيهاالولايات المتحدة وبولندا تبحثان القضايا الثنائية والإقليميةالولايات المتحدة تفرض عقوبات على ثلاثة كيانات روسية مرتبطة بنقل الطائرات بدون طيار من إيرانالولايات المتحدة وألمانيا تبحثان الحفاظ على وحدة الحلفاء في دعم أوكرانيا والتحديات الصينية

أهم الأخبار

نجاح أول عملية زرع قلب فى العالم بين مريضى إيدز

نجح أطباء أمريكيون فى إجراء أول عملية زرع قلب فى العالم بين مريضين بفيروس نقص المناعة البشرية، وهى العملية الجراحية الأولى من نوعها، بحسب موقع "ميديكال إكسبريس".

وكانت المريضة، وهى فى الستينيات من عمرها، تعانى من قصور فى القلب وأجرى الأطباء فى نظام مونتيفيور الصحى فى نيويورك، لها عملية زرع قلب، إلى جانب زرع الكلى وبعد الجراحة التى استغرقت أربع ساعات، أمضت خمسة أسابيع تتعافى فى المستشفى.

ومونتيفيوري هي واحدة من 25 مركزًا فقط فى الولايات المتحدة مؤهل لتقديم هذه الجراحة المعقدة، بعد أن استوفت المريضة المعايير والنتائج الجراحية السابقة التى حددتها شبكة شراء الأعضاء وزرعها.

ويشتهر فريق زراعة القلب عالميًا بقيادة الأساليب المبتكرة، مثل زرع قلب من متبرع مات بعد توقف قلبه عن النبض، وهو نهج جديد لديه القدرة على إنقاذ مئات الأشخاص الذين يحتاجون إلى قلب جديد كل عام.

في عام 2013، مكّن قانون المساواة في التبرع بالأعضاء المتعلقة بفيروس نقص المناعة البشرية الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية من التبرع بأعضائهم إلى متلقى مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية، لكن الأمر استغرق ما يقرب من 10 سنوات لتصبح هذه الفرصة حقيقة واقعة بالنسبة لزراعة القلب.

بفضل التقدم الطبي الكبير أصبح الأشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية قادرين على السيطرة على المرض جيدًا بحيث يمكنهم الآن إنقاذ حياة الأشخاص الآخرين الذين يعيشون مع هذه الحالة.

هذه الجراحة هي علامة فارقة في تاريخ التبرع بالأعضاء وتوفر أملاً جديدًا لمرضى فيروس نقص المناعة البشرية.