النهار
الإثنين، 8 مارس 2021 11:57 صـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رياضة

أحمد الأحمر وعلى زين: نملك طموحات كبيرة للفوز بمونديال اليد ورفع علم مصر

النهار

أكد على زين، نجم منتخب مصر لكرة اليد المحترف فى صفوف نادى الشارقة الإماراتى، أن تنظيم مصر لهذه النسخة الـ 27 من بطولة كأس العالم لكرة اليد تحد كبير، سواء على مستوى التنظيم أو للمنتخب، مشدداً على أن جميع اللاعبين هدفهم واحد فى البطولة وهو تحقيق إنجاز يكتب فى التاريخ فى ظل الظروف الاستثنائية التى تشهدها البطولة بسبب فيروس كورونا، متمنيا الظهور على منصة التتويج وحصد ميدالية عالمية.

وأشاد زين، فى تصريحات خاصة للموقع الرسمى لبطولة كأس العالم لليد - مصر 2021، بتطبيق نظام الفقاعة فى البطولة، مشيرا إلى أن المنتخب قام بتطبيقه فى المعسكر الأخير قبل 10 أيام من انطلاق البطولة، مقدما الشكر للجنة المنظمة ووزارة الشباب والرياضة والدولة المصرية على الجهد المبذول لتحدى إقامة البطولة على أرضنا وحتى يشعر الجميع بالفخر.

من جهته قال أحمد الأحمر، "واجهنا ظروفا صعبة خلال فترة الإعداد، بسبب عدم قدرة الفريق على لعب مباريات ودية مع فرق أوروبية فى ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، لكننا استطعنا تعويض ذلك من خلال رفع المعدل البدنى طوال المعسكرات المتتالية والتى بدأت فى يوليو الماضى.

وأضاف الأحمر، "أمر رائع وعظيم أن تلعب بطولة عالم على أرضك، هو أمر لا يحدث فى العمر سوى مرة واحدة، نحن نملك طموحات كبيرة ونسعى للظهور بكل جيد من أجل رفع علم مصر وأن نظهر بمستوى مشرف".

وتابع الأحمر، "الجيل الحالى لمنتخب الفراعنة الذى يجمع بين الخبرة والشباب يضم عناصر رائعة، ومن أفضل الأجيال فى تاريخ مصر، ما يميز هذا الجيل عن أجيال سابقة هو وجود البدائل ووجود لاعبين يلعبون بطرق مختلفة، وهو ما يمنح المدير الفنى القدرة على لعب المباريات بخطط مختلفة ويمنحنا قوة كبيرة".

وشدد الأحمر على أنه "تعاهدنا ألا نلتفت لأى سلبيات مطلقا، وعلينا أن نركز فى اللعب لتعويض غياب الجماهير وإسعادهم".

وأضاف الأحمر "بالطبع كنا نتمنى أن تقام البطولة فى ظروف أفضل، وأن يكون هناك جمهورا يساندنا فى المدرجات، ولكن الظروف الحالية فرضت ذلك علينا، الاجراءات تسير بشكل رائع حتى الآن، هذه البطولة ستعكس صورة رائعة للعالم حول مصر وقدرتها على تنظيم حدث رياضى كبير فى ظل الظروف الصعبة التى يعيشها العالم".