النهار
الخميس 18 يوليو 2024 04:46 مـ 12 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
مصر في المجموعة الثانية.. نتائج قرعة بطولة العالم لكرة اليد للكراسي المتحركة ترتيب هدافي الدوري المصري قبل مواجهة الأهلي وبيراميدز بالأسماء.. إيهاب جلال يطيح برباعي الإسماعيلي نهاية الموسم ”خاص” وزارة الشباب والرياضة تعلن بدء أعمال تطوير وإنشاء 1056 مركز شباب أوباميانج لاعباً في القادسية السعودي رسمياً قادماً من مارسيليا أبو الغيط يدين اعلان الكنيست الاسرائيلي رفضه إقامة الدولة الفلسطينية سفير السعودية لدى مصر يلتقي نظيرته الكولومبية ورشة عمل «تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية GIS في حفظ وتوثيق التراث» بمكتبة الإسكندرية ندوات وورش غير تقليدية في معرض مكتبة الإسكندرية الدولي للكتاب نائب وزير الصحة: البرنامج الموسع للتطعيمات يحقق نسب تغطية أعلى من 95 % وكيل الشباب والرياضة بالقليوبية يشهد ختام فعاليات برنامج ”قادة التغيير لأعضاء نادى القيادات الشبابية” هربا من الحرارة... مصرع طفل غرقا بإحدى ترع أثناء استحمامه بشبين القناطر

المحافظات

محافظ الدقهلية: ينفي قطع الأشجار بحديقة عروس النيل

أعلن الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية انه لا صحة لما تم نشره وتداوله علي صفحات وسائل التواصل الاجتماعي عن قطع الأشجار بحديقة عروس النيل والحدائق العامه بمدينة المنصورة.

وأوضح " المحافظ " بأن الحدائق التي تم نشر الشائعات عنها بقطع الأشجار بها منها حديقة عروس النيل بمدينة المنصوره ما زالت مفتوحه وتعمل ولم يتم قطع اي أشجار بها ولن يسمح بقطع اي أشجار بأي حديقة وجاري الآن زراعة أشجار مثمرة داخل الحدائق العامه.
وصرح " مختار " بأن عدد المترددين من المواطنين علي حديقة عروس النيل فقط خلال أيام عيد الأضحي المبارك تراوح من 300 الي 500 مواطن يومي دون الاطفال للاستمتاع والترفيه بالمناظر الطبيعية والهواء النقي داخل هذه الحدائق.
كما أوضح " المحافظ " بأنه تم تطوير كافة الحدائق العامه والجزر الوسطي بالشوارع الرئيسية بنطاق المحافظة ووضع مقاعد انتظار بها لخلق متنفس ترفيهي للمواطنين منها حدائق شارع الجيش وشارع قناة السويس بالإضافة إلي بمدينة المنصورة.

وأكد " مختار " علي أن محافظة الدقهليه حريصه علي زيادة المساحات الخضراء وزراعة الأشجار بنطاق المحافظة ضمن مبادرة 100 مليون شجره خلال مراحلها الأولى والثانية والتي يتم زراعتها بالحدائق العامه والجزر الوسطي والمتنزهات والطرق العامه وداخل افنية المدارس والمعاهد والمصالح الحكومية من أجل الحد من أثار ارتفاع درجات الحرارة والتغيرات المناخية التي تشهدها مصر والعالم .