النهار
الجمعة 14 يونيو 2024 10:16 مـ 8 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

ثقافة

د.احمد زايد في معرض أبو ظبى للكتاب: إطلاق سلسلة جوائز باسم مكتبة الإسكندرية ..قريبًا

شارك الأستاذ الدكتور أحمد زايد؛ مدير مكتبة الإسكندرية، والدكتور محمد سليمان؛ رئيس قطاع التواصل الثقافى بالمكتبة فى ندوة بجناح مصر التى تحل ضيف شرف على الدورة الثالثة والثلاثين لمعرض أبو ظبى الدولى للكتاب والذي يتخذ من أديب نوبل نجيب محفوظ شخصيته المحورية لهذا العام، أدار الندوة الناقد إيهاب الملاح، وذلك في حضور الدكتور احمد بهى الدين؛ رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب.

تحدث الدكتور أحمد زايد خلال الندوة عن رسالة مكتبة الإسكندرية وأحدث مشروعاتها، وأكد علي أن مكتبة الإسكندرية مؤسسة لها تاريخها الذى يعد امتدادًا لرسالة المكتبة القديمة التى كانت معقلًا لأهم الفلاسفة والمفكرين فى عصرها، كما تناول بالشرح منهج الإدارة والعمل المؤسسى لهذا الصرح الثقافى الكبير، مشيرًا الى أنه لا مكان للطبقية أو الشللية، وأن القرب والبعد من متخذ القرار مرهون بأداء وانجاز العمل بمهنية.

وقال الدكتور أحمد زايد أننا نفكر فى العديد من المشروعات ونطرحها للنقاش، ولا نتخذ القرار إلا بعد مراجعته من كل الأطراف المعنية، ونستمع لكافة الآراء، وهناك مشروعات تم العدول عنها بعد مراجعتها، وأخرى تم تطويرها، مؤكداً علي سعى المكتبة الدائم إلي تنفيذ مشروعات تعكس حقيقة وصورة مصر عالميًا.

وقال الدكتور محمد سليمان أن مكتبة الإسكندرية أطلقت سلسلة تراث الإنسانية وصدر منها حتى الآن 50 عنوانًا بفكرة وتشجيع الدكتور أحمد زايد، كما أن المكتبة تسعي لإطلاق سلسلة من الجوائز القيمة تحمل اسمها، يُستهدف من خلالها المبدعين الصغار والقراء والشباب، كما أنه سيتم إضافة شق ذو بعد دولي للجوائز بما يتناسب مع قيمة ومكانة مكتبة الإسكندرية الدولية، مؤكداً علي أن العمل جارى على وضع اللمسات النهائية لإطلاق هذه الجوائز قريبًا.

ومن جانيه أكد الدكتور أحمد بهى على عمق الروابط والتعاون الثقافى بين هيئة الكتاب ومكتبة الإسكندرية علي الصعيدين المحلي والدولي، بما يعكس ثراء وتنوع وقوة وعظمة الثقافة المصرية، والدليل على ذلك هذه الندوة وغيرها التى يقدم فيها رموزنا الفكرية ثقافة مصر وتراثها الثرى .

جدير بالذكر أن مكتبة الإسكندرية تشارك مشاركة ثرية وكبيرة في معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذى تستمر أنشطته حتى 5 مايو المقبل ويقوم بتنفيذه مركز أبوظبي للغة العربية تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات .وتشارك مكتبة الإسكندرية بركن خاص في جناح مكتبات العالم، كما يشارك وفد رفيع المستوى من خبراء المكتبة في برنامج الفعاليات والأنشطة.