النهار
السبت 15 يونيو 2024 10:25 صـ 9 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الرئيس السيسي يزور المتحف الدولي للسيرة النبوية بالمدينة المنورة ”الدفاع السعودية” تستضيف ذوي الشهداء والمصابين في عمليات «عاصفة الحزم» و «إعادة الأمل» لأداء فريضة الحج ضيوف الرحمن يتوافدون إلى صعيد عرفات لأداء ركن الحج الأعظم عامر حسين: أتفق مع الغاضبين من عدم اختيار عبد الله السعيد رجل مباراة سيراميكا كولر: سعداء بالفوز على فاركو.. ونتبع سياسة التدوير لحل مشكلة ضغط المباريات رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات بالتزامن مع احتفالات عيد الاضحى المبارك نواب: ثورة 30 يونيو 2013 غيرت التاريخ في مصر القائم بأعمال سفارة السعودية يودع الدفعة الثانية من ضيوف خادم الحرمين الشريفين حجاج فلسطين من ذوي الشهداء والجرحى جوميز: سعيد بأداء وفوز الزمالك رغم سوء أزضية الملعب مجموعة السبع تدعم خطة بايدن لوقف فورى لإطلاق النار فى غزّة صواريخ حزب الله تستهدف تجمعا لجنود الاحتلال في خلة وردة ما هي تفاصيل التقرير الكندي الذي حذر من ”حرب أهلية” في أميركا

عربي ودولي

المفكر الاسترتيجي اللواء دكتور خالد عطيه للنهار:مصر لم ولن تتأخر يوما عن دعم القضية الفلسطينية.. وقرار العدل الدولية باهت وغير لائق

مصر تحارب من الاتجاهات الست في وقت واحد بهدف اسقاطها وتركيعها وتقسيمها

  • بشهادة الجميع القاصي والداني اكبر كمية مساعدات لغزة جاءت من الداخل المصري بواقع 80%
  • تلويح امريكا وبريطانيا بالاعتراف بالدولة الفلسطينية يعتبر ابرز نجاحات المقاومة
  • نحيي صمود اهلنا في غزة للشهور الطوال تحت القصف واكثر من 110 الف من المتفجرات
  • جرائم الاحتلال فاقت مجازر النازي في الحرب العالمية الثانية
  • روسيا تحارب العالم الغربي بأكمله في اوكرانيا وتحقق نجاحات كبيرة

حوار اجراه نوفل البرادعي

المفكر الاستراتيجي اللواء اركان حرب دكتور خالد عطيه اسم يسبقه العديد والعديد من النجاحات والانجازات والمواقع القيادية التي تولاها وخدم البلاد في الداخل والخارج تحت راية القوات المسلحة الوطنية الباسلة وفي قطاع المخابرات الحربية والاستطلاع وهو ما مكنه من الحصول علي عشرات التكريمات وانواط الواجب والقلادات والاوسمةالنهار التقت المفكر الاستراتيجي لقراءة اخر تطورات الاوضاع في الاقليم المشتعل من سوريا والعراق شمالا الي بحر العرب جنوبا وكان اللقاء التالي.

س : ما هو تقييمكم لأخر تطورات الاوضاع في حرب غزة وما تبعها من اشتعال الاقليم بالكامل ؟

ج : فيما يخص الحرب الاسرائيلية الشعواء علي الشعب الفلسطيني في غزة تتحرك القيادة السياسية المصرية علي كافة الاصعدة فمصر هي المحرك الاول والوسيط الاول في صفقات تبادل الاسري مع قطر وامريكا وتعمل مصر منذ الشرارة الاولي للحرب علي وقفها وجاءت مفاوضات باريس منذ اسبوعين والتي تعثرت بعض الشيء بسبب التعنت الاسرائيلي ومنذ ايام قليلة وفد امني رفيع المستوي من مصر الي تل ابيب في محاولة منه لوقف اطلاق النار وتبادل الاسري وهي بالتوازي مع زيارة مدير المخابرات الامريكية الي المنطقة ليتكامل مع التحركات المصرية الداعمة للوقف الفوري للنار وايصال المساعدات واعادة اعمار القطاع المحاصر والمنهك والمدمر منذ عام 2014 ولكن التعنت الاسرائيلي والتشدد من جانب رئيس حكومتهم هو من يغذي العنف والحروب في المنطقة وتعتبر الهدنة التي تسعي اليها القاهرة ستتم وان كانت ستكون علي مراحل اولا مرحلة وقف النار ودخول المساعدات وتبادل الاسري والمرحلة الثانية تشكيل حكومة الوحدة الفلسطينية واجراء الانتخابات والادارة الفلسطينية .

واضاف عطيه ان تدخل اسرائيل في كل التفاصيل يعيق الاتفاق علي الهدنة المقترحة ونتوقع ان تضغط الولايات المتحدة وتمارس قدرا كبيرا من الضغط لأثناء تل ابيب عن مواصلة العمليات العسكرية خاصة وان امريكا تحاول بكل الطرق لحل الازمة خاصة وانه عام انتخابي امريكي بامتياز وخاصة بعد قمة الرياض الاخيرة والكل يبحث في مرحلة ما بعد الحرب والعقبة الوحيدة الذي يقف امام وقف النار هو رئيس حكومة اسرائيل واليمين المتطرف وامريكا ستنهي الحرب من اجل اكمال التطبيع الاسرائيلي مع الدول العربية والسعودية وستتوقف الحرب بضغط من امريكا والمجتمع الدولي لوقف اراقة الدماء .

س : ماذا عن تدخل الاذرع الايرانية في اشعال الموقف في المنطقة بداية من سوريا والعراق مروا بلبنان الي اليمن ؟

ج : بالنسبة لاذرع ايران سواء العمليات العسكرية ضد امريكا في سوريا والعراق ولبنان واليمن بمجرد وقف الوقف اطلاق النار في غزة ستنتهي عمليات الاذرع الايرانية تماما ضد امريكا واسرائيل اي ان التراشق بين اسرائيل وحزب الله في لبنان مؤقته ولن تتوسع وبمجرد انتهاء حرب غزة ستتوقف تماما .

س : لماذا الاصرار الاسرائيلي علي اعادة احتلال محور فيلادلفيا بين مصر وقطاع غزة مجددا ؟

ج : بالنسبة لمحور صلاح الدين بين مصر وقطاع غزة والبالغ حوالي 14 كيلو متر ومصر تتواجد به قوات لحفظ الامن والحدود واسرائيل تزعم علي ان تحته انفاقا كبري بين غزة وسيناء وتهرب منها السلاح الي الداخل وحذرت مصر اسرائيل بالخط الاحمر وان اي اقتراب منه مرفوض جملة وتفصيلا وترفض مصر تماما تهجير الفلسطينيين واسرائيل ما تزال تصر علي خطورة المحور وتعتبره الشماعة التي تعلق عليها فشلها الذريع ولا تزال تتهم المحور بأنه يتم تهريب السلاح منه وتروج اسرائيل انها ستقيم مجسات عميقة لمنع التهريب وطلعات للطيران الاسرائيلي لملاحقة المقاومين الفلسطينيين وترفض مصر تماما لانه يعني انهاء القضية الفلسطينية من خلال الضغط علي فلسطيني رفح ولذا تتحرك مصر الي الجميع لوقف النار والرجوع الي خط ما قبل 7 اكتوبر الماضي والتحرك الي الحلول السلمية الدائمة التي ستفضي الي الدولة الفلسطينية المستقلة في الضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية وتنفيذ قرارات مجلس الامن ارقام 242 و338 .

س : كيف تنظرون الي كميات المساعدات المصرية الضخمة المقدمة الي الشعب الفلسطيني في غزة ؟

ج : اولا مصر عبر التاريخ لم ولن تتخلي عن الاشقاء في فلسطين والتاريخ يشهد وخضنا حروبا عدة من اجل القضية الفلسطينية وكميات ضخمة وهي الكمية الاكبر وتساوي 80% من مصر وحدها والباقي الخمس من الدول العربية ودول العالم اي ان مصر تقوم بالعبء الاكبر وحدها لخدمة الفلسطينيين ومصر دائما وابدا تقدم العون والمساعدات للجميع منذ ايام الخليفة عمر بن الخطاب وارسل اليه واليه عمرو بن العاص قافلة اغاثة اولها في المدينة واخرها في مصر ونفس الامر يتكرر في مساعدة الاشقاء في غزة ومصر تسعي دائما الي المساعدة وتوصيل المساعدات ومصر تعمل علي اعادة اعمار غزة والاعتراف بالدولة الفلسطينية ونشجع بريطانيا وامريكا للاعتراف بالدولة الفلسطينية وهي تعد من اكبر نتائج حرب 7 اكتوبر بعد ان كانت القضية الفلسطينية في طي النسيان .

س : في القسم الاوربي من العالم تدخل الحرب الروسية الاوكرانية عامها الثالث الي اية وجهة تنتهي بوصلة الحرب هناك ؟

ج : روسيا دولة عظمي منتجة للسلاح والنفط واقتصادها انتعش وهي تحارب العالم اجمع وهي قاددرة علي استمرار الحربخاصة وان الاتحاد الاوربي والداخل الامريكي رافض لاستمرار تقديم المزيد من المساعدات الاقتصادية والعسكرية الي اوكرانيا ويرفضون المزيد منها ويقدمون لاسرائيل وهو المحرك الرئيسي لحرب غزة خاصة وان التحالف الروسي الصيني الايراني لتخفيف الضغط عن روسيا ولذا تضغط روسيا لانهاء حرب اوكرانيا بالنصر علي اوكرانيا والصين ترغب في توريط امريكا في مزيد من الحروب خاصة وان زعيم الصين قد اشار في مطلع العام علي حتمية عودة تايوان الي الحضن الصيني في الربيع القادم وان حدث ستكون حربا عالمية ونهاية حروب اوكرانيا وغزة سيتم بالاتفاق بين امريكا والصين كما كان هناك ايام الحرب الباردة بين امريكا والاتحاد السوفيتي واليوم روسيا تحقق نجاحات كبيرة في حرب اوكرانيا ونهايتها علي مائدة المفاوضات بين روسيا والصين وامريكا .

س : يعتبر الاقتصادا جزءا اصيلا من مكونات الامن القومي للبلاد ما هو تقييمكم للازمة الاقتصادية التي تمر بها مصر الان ؟

ج : بالنسبة للازمة الاقتصادية الطاحنة نتيجة الحروب التي تدور حولها سواء اوكرانيا او حرب غزة وازمة قناة السويس ومن الاتجاهات الست نجد حروبا ضد مصر من الشرق غزة واسرائيل ومن الغرب ازمة ليبيا ومن الجنوب السودان والحوثيين في باب المندب ومن اثيوبيا ومن الشمال قوافل التهريب ولا اجد دولة في العالم تحارب في وقت واحد من الاتجاهات الست في وقت واحد ومصر دولة فريدة ومتميزة في كل شيء والعالم كله يهمه ان تكون مصر موجودة وعلي مدار التاريخ منذ ايام محمد علي باشا العالم ضدنا عندما اقام محمد علي الجيش المصري الذي استولي علي الشرق الاوسط بأكمله وكاد ان يسقط الامبراطورية العثمانية نفسها عندما استطاع ابراهيم باشا ابنه في هزيمتهم في قونيه واي رئيس قوي يصنع بلدا قويا سيحارب والحمد لله الشعب يقف مع رئيسه الرئيس عبد الفتاح السيسي المحارب الوطني الهمام الذي يواصل العمل ليل نهار من اجل صنع مصر الجديدة مصر القوية مصر العظيمة التي تحتل مكانتها اللائقة تحت شمس العالم ومصر دولة تمثل رقما كبيرا في العالم واسباب الازمة بسبب التضخم المستورد وارتفاع الفائدة الامريكية واليوم صندوق النقد سيمد مصر ب 10 مليار والاتحاد الاوربي كذلك ب 10 مليار وامريكا نفسها ستدعم وداخليا ستدخل استثمارات رأس الحكمة علي خطة الانعاش الاقتصادي والحكومة ستعلم الشعب بها ويجب تقليل الديون ونتعامل بفكر اقتصادي افضل والبريكس ساعدت مصر وستفعل في الفترة القادمة .

س : ما هو تعليقكم علي حكم العدل الدولية في قضية غزة ؟

ج : موقف جنوب افريقيا ممتاز ومقدر امام دول العالم المتشدقة بحقوق الانسان تكيل بمكيالين فهي نشطة في اوكرانيا وخرساء في غزة وحكم المحكمة باهت وغير لائق والدول العربية موقفها دون المستوي والعدل الدولية لا تملك سلطة التنفيذ علي اسرائيل ومصر دورها لا يقبل المزايدة فمصر المدافع الاول عن القضية ونحي موقف السعودية برفض التطبيع الابحل القية وجنوب افريقيا اعطت درس للعالم الحر.

س : هل تجدد الحلم الامريكي الاسرائيلي بعودة صفقة القرن مجددا ؟

ج : صفقة القرن التي افشلها الرئيس السيسي في عام 2013 واسرائيل تحاول جاهدة بتهجير الفلسطينيين وهي من وجهة نظر اسرائيل هي احلام العصافير للوطن الاكبر من النيل الي الفرات ومصر هي المانع القوي لوقف تحقيق هذه الصفقة المشبوهة والرئيس السيسي يقف حائط الصد ومصر اليوم لها سيف ودرع وتستطيع مصر حماية الامن القومي العربي باكمله ومصر.

س : من يؤخراتمام صفقة تبادل الاسري حتي الان ؟

ج : اعتقد بالنسبة لحماس ستكون العامل الرئيسي لوقف الحرب ولن تفرط حماس في كل الاسري الابالوقف الكامل للحرب خشية من تجددها واعادة اعمار غزة لانه هو الكارت الوحيد في يد حماس ونيتنياهو هو العقبة الكبيرة في وقف الحرب لانه يعلم تمام العلم ان نهايته السياسية قد حلت الي مزبلة التاريخ ومحاكمته السياسية قد حلت بالفعل ونتوقع تنفيذها قريبا جدا لوقف معاناة الشعب الفلسطيني في غزة .