النهار
السبت 22 يونيو 2024 06:29 مـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

كلية السياحة والفنادق بجامعة مدينة السادات تنظم الملتقي الثامن للباحثين من طلاب الدراسات العليا

تحت رعايةالدكتورة شادن معاوية، رئيس الجامعة، والدكتورة نهي عزمي، عميد كلية السياحة والفنادق .
نظمت كلية السياحة والفنادق اليوم الثلاثاء، الملتقي الثامن للباحثين من طلاب الدراسات العليا تحت عنوان "البحث العلمي وسوق العمل : إطلاق القدرات الإبداعية وتعزيز مستقبل مستدام" .
أستهل الملتقي بآيات من الذكر الحكيم ، تلاها كلمة الدكتورة أماني رفعت، وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث ومقرر عام الملتقى، والتي قامت بالترحاب بالسادة الضيوف، وأشارت إلى الهدف من الملتقي وهو تسليط الضوء على البحث العلمي وعلاقته بإحتياجات سوق العمل ، مما يحقق التركيز على قضايا ومشاكل المجتمع ، وأشارت إلى أن علوم السياحة والفنادق تقع ضمن العلوم الإنسانية والاجتماعية، لكونها علوم تبحث في صناعة تقوم على العلم البشري من حيث العرض والطلب، ولكنها صناعة فريدة تحتاج دائماً إلى بحث تطبيقي عملي ومعملي لأنها صناعة مهارات وقدرات وأفكار وتطوريها وفق المستجدات المتسارعة للتطور .
كما رحبت الدكتورة نهي عزمى، عميد كلية السياحة والفنادق في كلمتها بالحضور وقدمت خالص الشكر لمشاركة ممثلي سوق العمل والأكاديميين فى هذا اللقاء الهام، للباحثين، وأن الباحث يجب أن يكون لديه القدرة في إختيار فكرة موضوع بحثه وأن ينظر في إختياره إلى إحتياج سوق العمل وأن السياحة مصدر مهم للدخل القومي بعد قناة السويس والبحث دائما لإحتياجات القطاع السياحي والفندقى فى الأبحاث العلمية التي تمثلها.
كما أوضحت أن الهدف من الرسالة أو البحث أن تكون نقطه بحثيه للجهات المعنية المسئوله تستعين بها وتستفيد منها "وأن مصر محتاجه لأولادها الباحثين" لأن بهم تبنى الدول كمثال دولة اليابان وما وصلت إليه من الإهتمام بالبحث العلمي ، وأن الملتقى اليوم هو عرض أفكار الباحثين لمناقشة جدواها مع الساده ممثلي سوق العمل وكيفية الاستفادة من البحث وتطويره.
كما أشارت إلى أن كلية السياحة والفنادق جامعة مدينة السادات هى الكلية الوحيدة المتخصصة فى مصر وتم تصنيفها في تصنيف "شنغهاي" وهو بمثابة أصعب واقوي تصنيف على مستوى العالم في البحث العلمي.
حضر الملتقي الدكتور حسين أباظه، المستشار الدولي للتنمية المستدامة والإقتصاد الأخضر ، والأستاذ وليد حافظ يوسف،رئيس قطاع تطوير الأعمال والمنتجات بشركة مصر للسياحة، والأستاذ محمد المليجي، المدير العام والشريك بشركة جوين تورز، والأستاذ مصطفى عبد الخالق، مدير عمليات الشركة العربية للمطاعم والمنشئات السياحية، والأستاذ أحمد نوفل، مدير ومؤسس شركة نوفل للتسويق الإلكترونى.