السبت 18 مايو 2024 10:00 صـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

مجلس الأمن القومي الإسرائيلي: تبادل الأسرى مع ”حماس” لن يبدأ قبل الجمعة المقبلة

صرح رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، تساحي هنجبي، اليوم الخميس، أن تبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة "حماس" الفلسطينية، بموجب الاتفاق الذي توصلا إليه عبر مفاوضات غير مباشرة، أمس الأربعاء، لن يبدأ قبل يوم الجمعة المقبل.

ووفق ما أوردتة هيئة البث الإسرائيلية عن هنجبي، قوله إن "المفاوضات من أجل إطلاق سراح مختطفينا تتقدم ومستمرة طوال الوقت، ولن يبدأ الإفراج حسب الاتفاق الأصلي، قبل يوم الجمعة (المقبل)".

وفى وقت سابق أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أمس الأربعاء، أن "اتفاق تبادل الأسرى مع حركة حماس قرار صائب"، مشيرا إلى أن الاتفاق "لن يشمل أي أسير فلسطيني متورط في عملية قتل إسرائيليين"، ومشددا أنه "يستغل كل فرصة لإطلاق سراح الأسرى في غزة".

وقال نتنياهو، في مؤتمر صحفي: "صفقة التبادل هي قرار الصائب، ونحن نستغل كل فرصة لإعادة تحرير المخطوفين في غزة، والحرب متواصلة وسوف نواصل العمل حتى تحقيق كل أهدافها وإعادة المخطوفين كافة والقضاء على حماس".

من جهته، اعتبر وزير الدفاع جيش الإحتلال الإسرائيلي، يوآف جالانت، أن اتفاق تبادل الأسرى مع حركة "حماس" الفلسطينية، "جيد"، مؤكدا أن "الجيش الإحتلال سيواصل الحرب حتى القضاء على "حماس".

وأسفر العدوان الإسرائيلي على غزة عن سقوط أكثر من 14 ألف شهيد (أغلبهم من الأطفال والنساء) وإصابة نحو 35 ألفا آخرين، فيما أسفرت المواجهات في الضفة الغربية، عن مقتل أكثر من 225 فلسطينيا وإصابة نحو 3000 آخرين.

وبلغ عدد النازحين في قطاع غزة 1.7 مليون شخص من إجمالي 2.4 مليون شخص يعيشون في غزة، حسب الأمم المتحدة.

وكانت قد أعلنت حركة "حماس" والحكومة الإسرائيلية، فجر أمس الأربعاء 22 نوفمبر الجاري، التوصل إلى اتفاق مؤقت لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، لمدة 4 أيام، مع صفقة لتبادل الأسرى والمحتجزين بين الطرفين، وإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، على أن يدخل الاتفاق حيز التنفيذ، ابتداء من الساعة العاشرة من صباح اليوم الخميس 23 نوفمبر الجاري.

موضوعات متعلقة