3 يوليو 2022 22:47 4 ذو الحجة 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
تقارير ومتابعات

رئيس بنك الاحتياطى الفيدرالى: ”اوميكرون” يهدد انتعاش الاقتصاد الأمريكى

النهار

ارتفاع حالات كورونا ومتحور اوميكرون الجديد يمكن أن يعرض الانتعاش الاقتصادي الأمريكي للخطر ويؤدي إلى تفاقم الضغوط التضخمية ، وفقا لصحيفة فاينانشيال تايمز.

قال جاي بأول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في شهادته امام الكونجرس إنه في حين أن طلب المستهلكين في الولايات المتحدة لا يزال منتعشًا ويعود العمال إلى القوى العاملة ، فإن احتمال حدوث انتكاسات مرتبطة بوباء فيروس كورونا يعيق التوقعات الاقتصادية.

وفقًا لتصريحات معدة سيقول باول ، "إن الارتفاع الأخير في حالات Covid-19 وظهور متغير اوميكرون يشكل مخاطر سلبية على التوظيف والنشاط الاقتصادي ويزيد من عدم اليقين بشأن التضخم".

وأضاف: "المخاوف الأكبر بشأن الفيروس يمكن أن تقلل من رغبة الناس في العمل بأنفسهم ، مما من شأنه أن يبطئ التقدم في سوق العمل ويزيد من اضطرابات سلسلة التوريد."

وشدد بيان باول على أن الزيادات في الأسعار في مناطق معينة كانت "ملحوظة" ، ومن المرجح أن تستمر العوامل التي تدفع التضخم إلى الارتفاع "لفترة طويلة في العام المقبل" ولا يزال يتوقع تراجع التضخم "بشكل كبير" خلال العام المقبل ، مع ذلك ، مع اختلال التوازن بين العرض والطلب.

ستأتي تعليقات باول وسط نقاش أوسع بين كبار مسؤولي البنك المركزي حول كيفية إدارة بنك الاحتياطي الفيدرالي للتضخم المرتفع غير المريح ، والذي يستمر لفترة أطول بكثير مما كان متوقعًا.

وتعهد باول مرة أخرى في التصريحات التي صدرت يوم الاثنين بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يعمل على ترويض التضخم إذا لزم الأمر ، معترفًا بالتكاليف التي يفرضها ارتفاع الأسعار.

ويعد خفض التضخم أيضًا أولوية حاسمة لإدارة بايدن ، التي يواجه مشروع قانون الإنفاق الأخير فيها تراجعًا كبيرًا من الجمهوريين وحتى من بعض الديمقراطيين المعتدلين.

يقول باول: "نحن نتفهم أن التضخم المرتفع يفرض أعباء كبيرة ، خاصة على أولئك الأقل قدرة على تحمل التكاليف المرتفعة للضروريات مثل الغذاء والسكن والنقل سنستخدم أدواتنا لدعم الاقتصاد وسوق عمل قوية ولمنع تضخم أعلى من أن يصبح راسخًا."

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري