النهار
الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 10:21 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

تقارير ومتابعات

هبة مسعد ”راسبة” في الثانوية العامة بمجموع كلي ٩٩%

النهار

"ضاع مستقبل بنتي بسبب مرضها" هكذا بدأ المهندس مسعد سيد عبد الله حديثه لـ"النهار"، وقال ان ابنته هبة الله من الطالبات المتفوقات طوال عمرها، وأنها بذلت هذا العام مجهودا كبيرا لتلحق باحدى كليات القمة إلا أن القدر وسوء تعامل مسئولي التعليم مع القضية قضى على حلمها.

واضاف والد الطالبة: عانيت من اشتباه بالاصابة بفيروس "كورونا" وتم منحى اجازة من عملي، وبدأت بالفعل مرحلة العزل المنزلي في الوقت الذي كانت ابنتي تخوض فيه امتحانات الثانوية العامة بالقسم العلمي علوم بلجنة مدرسة الشهيد عبد الرحمن رضوان السيد بمحلة مرحوم بمركز طنطا، وأثناء امتحان مادة الفيزياء شعرت ابنتي بدوار وتعب شديد فأخبرت رئيس اللجنة الذي استدعى طبيب اللجنة وعندما اخبرته انني مشتبه في أصابتي بفيروس "كورونا" تم نقلها على الفور واحتجازها بعيادة اللجنة بعد ربع ساعة من الامتحان دون اصطحاب ورقتى الأسئلة والإجابة ورفض الطبيب بعد تحسن حالتها عودتها للجنة من جديد.

وتابع: ظلت "هبة" محتجزة بالعيادة إلى أن انتهى وقت الامتحان والغريب أن طبيب اللجنة رفض كتابة تقرير بحالتها، كما أن رئيس اللجنة قال لها بالحرف الواحد "الافضل لكي عدم العودة إلى اللجنة حتى تحصلي على الدرجة كاملة" لنفاجأ جميعا بالمأساة حيث حصلت على مجموع بنسبة 99.3% ورسبت بالفيزياء لتصاب ابنتي بحالة انهيار لضياع مستقبلها، ثم توجهنا لوكيل وزارة التعليم بالغربية الذي أكد أن الفيصل في هذا تقرير الطبيب ورئيس اللجنة اللذان لم يدونا الواقعة في تقريرهما.

واختتم حديثه قائلا: الآن ليس امامنا سوى وزير التربية والتعليم ليفصل في المأساة التي نعيشها جميعا وقلبت حياتنا إلى جحيم ليعيد حق ابنتي هبة او يضيع عليها عام كامل.