الإثنين 6 فبراير 2023 09:19 مـ 16 رجب 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

لسرقة 25 ألف جنيه.. القصة الكاملة لمقتل تاجر مواشي وإلقاء جثمانه داخل مصرف بالمنوفية

كشفت التحقيقات في واقعة مقتل تاجر مواشي بالمنوفية عن التفاصيل الكاملة، لعملية استدراجه إلى منزل المتهمين، وانهاء حياته بشاكوش حديدي وإلقاء جثمانه داخل مصرف مار على قرية مجيريا التابعة لدائرة مركز أشمون.


وأوضح مصدرا لـ النهار تفاصيل التحقيقات التي أجريت داخل مركز شرطة أشمون، حيث وصل بلاغ لمركز الشرطة بتاريخ 29/11 الماضي، من م، ا، م 25 عام مقيم قرية أبو محمود دائرة المركز، بغياب والدة ا، م 48 عام، مقيم ذات العنوان، والذي سبق خروجه لتوجه إلى قرية سملاي دائرة المركز، لشراء ماشيه.


وعلى الفور كلف اللواء حازم سامي مدير أمن المنوفية، اللواء حسن النحراوي مدير المباحث الجنائية، بتشكيل فريق بحث مكون من وحدة مباحث أشمون وفرع البحث الجنائي للوصول لسبب تغيب تاجر المواشي، وباستخدام التقنيات الحديثة وخط سير المجني عليه والتحريات، تبين مقتل المذكور على يد تاجر مواشي أخر.

وتبين أن المتهم ش، س، ع 36 عام تاجر مواشي مقيم سملاي، استدرج المجني عليه بقصد سرقته زاعما دفع مبلغ مالي نظير شراء رأسين ماشيه سابقًا، ولما وصل باغته بضربة على رأسه من شاكوش حديدي أودت بحياته.

وتمكنت وحدة مباحث مركز شرطة أشمون بقيادة المقدم مصطفى حسانين رئيس وحدة المباحث، من إلقاء القبض على ش، س، ع 36 عام تاجر مواشي، والذي أعترف بارتكاب الواقعة وأدلى باعترافات تفصيلية، شملت قتل المتهم، وسرقة مبلغ 25 ألف جنيه وتليفون محمول ودراجة نارية من المجني علية.


وأوضح المتهم خلال التحقيقات أنه استعان بنجله ن، ش، س 17 عام عاطل، وشقيقه ا، س، ع 55 عام لتخلص من الجثمان، عن طريق وضعه في تروسيكل وإلقاء الجثمان داخل مصرف منوف أمام قرية مجيريا التابعة لدائرة مركز أشمون، واعترفوا وأرشدوا عن مكان الجثمان.

وتحت إشراف جهات التحقيق انتشلت الجهات المعنية جثمان تاجر المواشي وبمعاينتها وجد بها كدمات في الرأس، وجرى ضبط الأداة المستخدمة والمبلغ المسروق والدراجة النارية الخاصة بالمجني عليه، والتروسيكل المستخدم في نقل الجثمان.

حررت القوة الأمنية محضرا بالواقعة حمل رقم 16687إداري مركز شرطة أشمون لسنة 2022، وأخطرت جهات التحقيق لمباشرة التحقيقات في الواقعة.