الأحد 25 فبراير 2024 03:57 صـ 15 شعبان 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

أهم الأخبار

سفير إسبانيا الجديد بالقاهرة: مصر دولة صديقة وشريك استراتيجي

أكد سفير إسبانيا الجديد لدى مصر البارو ايرانثو جوتييريث، أن مصر تعد دولة صديقة وشريكا استراتيجيا لإسبانيا.

وأشاد السفير فى رسالة ترحيب بمناسبة بدء مهام عمله بمصر ونشرتها السفارة عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعى اليوم الأحد - بمستوى العلاقات التى تربط بين البلدين فى شتى المجالات والتى تتطور بشكل متزايد لاسيما فى ضوء معاهدة الصداقة وحسن الجوار والتعاون القائمة (والتى تم التوقيع عليها فى عام 2008).

وأضاف السفير الإسبانى - الذى قدم أوراق اعتماده أمس السبت للرئيس عبد الفتاح السيسى - أن الحوار السياسى بين القاهرة ومدريد يتسم بالمرونة، وعلاقاتنا، التى تغطى عددًا كبيرًا من المجالات، تتعزز بشكل مستمر.

وأشار إلى أنه من الناحية الاقتصادية والتجارية، هناك اهتمام متزايد من جانب الشركات الإسبانية بالمشاركة فى تنمية الاقتصاد المصرى.

وذكر أن بلاده تحتل المرتبة الرابعة فى الاتحاد الأوروبى من حيث حجم الصادرات إلى مصر؛ كما تعد إسبانيا الوجهة السابعة للصادرات المصرية على مستوى العالم، لافتا إلى أن سفارة إسبانيا، وعلى وجه التحديد قسم الاستشارات الاقتصادية والتجارية، تحت تصرف الشركات الإسبانية والمصرية لتقديم الدعم فى تطوير عملها.

كما استعرض السفير الإسبانى الجديد العلاقات بين بلاده ومصر على المستويين الاجتماعى والثقافى حيث يلمس المواطنون الإسبان الترحيب بهم فى مصر "البلد الصديق"، مضيفا أن الأسبان والمصريين يرتبطون بعلاقات عديدة، "ويشعر العالم العربى بتقدير كبير للاجتهاد والفخر اللذين حافظت بهما إسبانيا على تراثها التاريخى الأندلسى".

وأشار إلى أن سفارة إسبانيا تعمل بجهد على تقوية أواصر التعاون الثقافى بين المؤسسات والمجتمع المدنى فى كلا البلدين.

ولفت إلى أن المقر الرئيسى لمعهد سرفانتس (الثقافى الإسبانى) بالقاهرة والإسكندرية يضم حوالى 2000 طالب، كما يدرس مئات الطلاب المصريين سنويًا فى الجامعات ومراكز الأعمال فى إسبانيا.

وأبرز السفير، الخدمات التى يقدمها القسم القنصلى التابع للسفارة سواء بالنسبة للإسبان الذين يزورون مصر أو بالنسبة للمواطنين المصريين الراغبين فى زيارة إسبانيا.

وتابع "بصفتى سفير إسبانيا فى مصر، يسعدنى أن أرحب بكم فى موقع السفارة على الإنترنت، إلى جانب حساباتنا الرسمية على فيسبوك وتويتر Facebook وTwitter".

وأوضح أن "حسابات التواصل الاجتماعى للسفارة تهدف إلى أن تكون قناة معلومات واتصال مفيدة لكل من المقيمين الإسبان أو المهتمين بمصر، بما فى ذلك الآلاف من السياح الذين يزورون مصر سنويًا وأيضا بالنسبة للمواطنين المصريين الذين يحتفظون بروابط مع إسبانيا".

وأعرب عن ترحيبه بتلقى عبر السفارة الاقتراحات والمقترحات التى تسهم فى تعزيز علاقات الصداقة المصرية الإسبانية، وتحسين الخدمات.