الإثنين 3 أكتوبر 2022 04:02 صـ 8 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر

حوادث

هربت واتجوزت وهي على ذمتي.. ”النهار” تواصل نشر نص تحقيقات قضية مقتل ”الطفلة جودي”… خاص

حصلت "جريدة النهار المصرية"، على نص تحقيقات قضية الطفلة "چودي"، والتي لقت مصرعها على يد والدتها التي تجردت من كافة صور الإنسانية، وانهالت عليها صفعًا لتلفظ الأخيرة أنفاسها الأخيرة داخل منزل زوج والدتها بمنشأة ناصر.

وإلى نص التحقيقات:


س / ما اسمك وعلاقتك بالمتهمة "زينب.م"؟

ج / أنا إسمي ياسر والمتهمة تبقا مراتي ومعايا أصل قسيمة الزواج.

س/ وهل علاقتك الزوجية مازالت قائمة؟

ج / أيوه.

س / وما هي ظروف تقابلكم وطبيعة الحياة بينكما؟

ج / اللي حصل أني اتعرفت على زينب في منشية ناصر وكانت بتشتغل في مصنع حلويات وقالتلي إن أهلها مقاطعينها وسايبنها وإن ملهاش حد في الدنيا فقررنا نتجوز وعرفنا الناس كلها والحياة كانت مستقرة وهادية ومكانش فيه مشاكل غير أني سافرت لمدة أسبوعين في أول سنة جواز وبدأت تطلب فلوس كتير وبتسيب البيت ومش بعرف أوصلها وبتتصل بيا من أرقام غريبة وبترجع وبعد الجواز بسنتين ربنا رزقنا بـ"چودي"، وكانت الحياة متيسرة معايا وبديها فلوس كتير وكانت بتصرف بشكل كبير وكانت چودي مولودة بعيب خلقي وهو 6 صوابع في رجليها وحصلت مشكلة بيني وبين أمها عشان ضربتها بالقلم.


س/ وما الذي حدث بعد ذلك؟

ج / بعد ما ضربت بنتي أخدتها وسابت البيت لمدة ٣ شهور معرفش عنها حاجة وكانت جودي ساعتها سنة و٣ أشهر ولما رجعت عرفت أنها كانت قاعدة عند ناس في المقطم بتوع شاي وكانت بتتصل بيا كل فين وفين وتسمعني صوت البنت ولما رجعتلي رجعتها علشان خاطر البنت تعيش بيننا وفعلا قعدت أسبوعين وكانت عاوزة تمشي من البيت من غير سبب وعاوزة تهرب وكانت بتتعامل معايا بعصبية ومع البنت وضربتها أكتر من مرة على إيديها بالشبشب والسلك وكنت بضربها عشان بتضرب البنت وبدأت تعمل مشاكل أكتر عشان الفلوس مش مكفياها، لحد ما خدت البنت في يوم وأنا في الشغل وهربت.


س/ وهل كان يوجد فيما بينكم ثمة خلافات؟

ج / أيوة كان في خلافات بسيطة عشان الفلوس مكانتش بتكفيها وكانت بتضرب البنت.


س / وكيف كانت تقوم بالتعدي على الطفلة؟

ج/ كانت بتضربها بالشبشب على ايديها أو بالقلم على وشها، لكنها كانت عنيفة.

س/ وما كان التصرف الذي يبدر منك آنذاك؟

ج/ كنت بزعقلها وبقولها متضربهاش.

س / وما سبب قيامها بضرب المجني عليها؟

ج / عشان كانت بتخرج برا الشقة أو بتلعب مع الأطفال والجيران، وكان بيحصل لجودي كدمات بسيطة.

س / هل كانت تعاني الطفلة من أي أعراض نفسية؟

ج / لأ.

س / هل كانت تعاني زوجتك من أي أعراض نفسية؟

ج / لأ.

س / وهل قمت بتطليقها في وقت سابق؟


ج / لأ.

س / وما تفاصيل هروب زوجتك من المنزل؟


ج / اللي حصل يومها بعد ما رجعت من البيت وقعدت أدور عليهم ملقيتهمش فسألت الناس في الشارع قالولي أن مراتي كانت لابسة عباية سودة ومعاها بنتي لابسة ترينج مبلول وشعرها منكوش.

س / وأين تحديدا قمت بالبحث عنها؟


ج / أنا لفيت عليها في كل المحافظات ورحت المكان اللي كلمتني منه من تليفون سواق توك توك في أرض اللواء ودورت عليها ملقيتهاش، وفي مرة كنت قاعد على قهوة هناك شافتنيي وجريت فطلت أجري وراها ملحقتش عشان كان فيه عربية مستنياها الناحية التانية.

س / وما قولك فيما حدث لابنتك من خلع بالكتف ونزيف حاد بالمخ؟

ج / أنا معرفش حاجة عن الكلام ده، بس فعلا زينب هي اللي ضربتها لأنها اتعودت تضربها.


س/ وما قولك فيما قالته زوجتك أنك قمت بتطليقها؟

ج / محصلش الكلام ده وأنا مطلقتهاش.

س / وهل تتهم أحد بثمة اتهام؟

ج / أنا بتهم مراتي زينب وجوزها بالزنا والاشتراك في قتل بنتي جودي.

س / وما الدافع وراء قيامهما بإزهاق روح ابنتك؟

ج / ممكن هي كانت عبئ عليهم وقرروا يخلصوا منها.


س/ هل ترغب في تحريك دعوى الزنا؟

ج / أيوا، لأن زوجتي أقرت أنها على علاقة زوجية كاملة مع أحد الأشخاص.

xmd