الإثنين 3 أكتوبر 2022 01:05 مـ 8 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
الأمم المتحدة: 5.7 مليون باكستانى سيعانون من أزمة غذاء بسبب الفيضاناتاقتصادية قناة السويس توقع عقدًا مع «أجيليتي» الكويتية لتطوير الخدمات والأعمال الجمركيةبولندا تستدعى السفير الروسى للاعتراض على ضم مناطق أوكرانيةتلسكوبا جيمس ويب وهابل تكشف أولى صورهما لاصطدام مركبة DART بالكويكب ”ديمورفوس”شكرى يؤكد ضرورة تحلى المشاركين بمؤتمر شرم الشيخ بروح المسئولية الجماعيةالخارجية الأمريكية تحذر إيران من عواقب الاستمرار في قمع شعبهاوزارة السياحة تنتهى من تدريب 150من العاملين بمعابد فيلة وكوم أمبو وأبو سمبل931 مليون جنيه محاضر سرقة تيار كهربائي بشمال القاهرةالحكومة تكشف حقيقة وجود نقص في أدوية الأورام بمختلف مستشفيات الدولة على مستوى الجمهوريةالكرملين يعلق على دعوة قديروف.. وشروط استخدام النوويوزير الصحة يبحث مع ممثل منظمة الـ«يونيسيف» التعاون في برامج تعزيز صحة الأم والطفلالتعليم: تفعيل خدمة سداد المصروفات الدراسية على أقساط لطلاب المدارس

عربي ودولي

رئيس حزب القوات اللبنانية يدعو لتشكيل لجنة تقصى حقائق دولية لانفجار ميناء بيروت

أكد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، وجوب تشكيل لجنة تقصي حقائق دولية لكشف حقيقة انفجار ميناء بيروت البحري، خصوصا بعد مرور عامين على الكارثة، وفي ظل ما وصفه بالعرقلة التي يتعرض لها مسار التحقيقات المحلية.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الأربعاء، مع المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان يوانا فرونتسكا، بالمقر العام للحزب في "معراب" بمحافظة جبل لبنان لبحث المستجدات السياسيّة في لبنان والمنطقة.

وأطلع جعجع، المنسقة الخاصة للأمم المتحدة على العريضة الرسمية التي تقدم بها نواب تكتل "الجمهوريّة القوية" (الكتلة النيابية لحزب القوات اللبنانية وتضم 19 نائبا) إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بهدف المطالبة بتشكيل لجنة تقصي حقائق ليتمكن اللبنانيون بشكل عام، وأهالي الضحايا والمصابون والمتضررون بشكل خاص من معرفة الحقيقة.

ووجه جعجع، دعوة إلى المجتمع الدولي للوقوف إلى جانب لبنان ومتابعة الاستحقاق الرئاسي القادم لإنجازه ضمن مواعيده الدستورية، موضحا أن الفرصة سانحة اليوم لانتخاب رئيس سيادي إصلاحي ليشكل المخرج الوحيد للبنان من أزمته، معتبرا أن الخيار الآخر هو انتخاب رئيس تسوية مما يجدد الأزمة ويزيدها تفاقما بما يعيق تقدم البلد والمنطقة نحو الاستقرار والازدهار.

من جانبها، أكدت فرونتسكا اهتمام الدول الأعضاء بالأمم المتحدة بالشأن اللبناني وإجماعها على ضرورة إخراج لبنان من المأزق الحالي.