الخميس 1 ديسمبر 2022 06:54 مـ 8 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
جامعة مدينة السادات تشارك بالملتقى التنسيقى الرابع لوحدات مناهضة العنف ضد المرأةتوقيع الكشف الطبي على ١٢٠ حالة بقافلة جامعة المنوفية بكفر طنبديمحافظ الغربية يتفقد معرض القاهرة الدولي للتكنولوجيامهندس احمد عثمان يفتتح ندوة ” بيع منتجك ” لرائدات الأعمالإعلام المنوفية تدشن مركزا لخدمات ذوي الهمم وتطلق مبادرة الوعى والوطنوكيل صحة الشرقية يترأس الإجتماع الدوري لأقسام الرعايات الحرجة”مسعود” يشهد إحتفالية المديرية باليوم العالمي لمكافحة الإيدز”صحة الشرقية ”شهادات تقدير لأوائل الجمهورية من امتحانات الزمالة المصرية بالشرقيةمنتجع الباتروس سيتادل سهل حشيش يستضيف ممثلى ١٤٠ من شركات السياحة والسفر الألمانيةغرفة الإسكندرية تعلن عن تسهيل استخراج الختم الالكتروني للفاتورة الضربيةجامعة المنوفية تنظم برنامجا تدريبيا عن كيفية التعامل مع الإيذاء البدني والتحرش في الأماكن العامة بكليتي التربية والتربية الرياضيةجنايات الإسكندرية الحبس سنة واحدة لصيدلي تسبب في وفاة طفل

حوادث

”مبروك جالك بنت”.. السجن 10 سنوات لربة منزل سجلت طفلة زنا باسم زوجها المسافر

قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، بمعاقبة ربة منزل فى اتهامها بالتزوير ونسب طفلة من واقعة زنا لزوجها بالسجن المشدد ١٠ سنوات ومصادرة المحرر المضبوط وإلزامها مصاريف الدعوى المدنية.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد حسنى العالم وعضوية المستشارين محمد فهمى عبدالكريم ومحمد عبدالمنعم وأمانة سر محمد جبر وإسلام إبراهيم شحاتة.

وكشفت تحقيقات النيابة، أن المتهمة قامت بالتزوير ونسب طفلة من واقعة زنا لزوجها الذي يعمل بإحدى الدول العربية.

وتبين من التحقيقات أنها حملت قبل نزول زوجها للإجازة وأنجبت بعد 3 أشهر من سفره، وعندما علم بالواقعة عاد إلى مصر وحرر محضرا ضدها اتهمها بالزنا، إضافة إلى إقامة دعوى أمام محكمة الأسرة ينكر فيها نسب الطفلة المسجلة باسمه.

وقال الزوج أمام النيابة إنه كان يعمل بإحدى الدول العربية وعاد لقضاء الإجازة في الفترة من 30 أكتوبر حتى 25 ديسمبر 2017، وقبل يومين من السفرأجرت زوجته اختبار حمل وأخبرته أنها حامل، لافتا أنه فوجىء في 23 مارس 2018 بأفراد أسرته يخبروه "مبروك جالك بنت"، فبادره الشك وعندما حسب الفترة ما بين بداية الحمل حتى الولادة وجدها 5 أشهر فقط، ما أكد شكه.

وأضاف الزوج أنه عاد إلى مصر مرة ثانية وتمكن من الوصول إلى الطفلة وأجرى تحليل dna والذى أكد أنها ليست ابنته، واستكمل أقواله بأنه متزوج في عام 2008 وأنجب منها بنتا وولدا، وأن البنت الأخيرة ليست ابنته.

واتهم الزوجة بتزوير توقيعه واسمه داخل المستشفى التي أنجبت بها دون علمه، إضافة إلى استخراج شهادة ميلاد ونسب طفلة له من واقعة زنا.