الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 09:05 صـ 9 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

الكشف علي 152 مريض في قافلة طبية لجامعة مدينة السادات بقرية ” اشليم ” مركز قويسنا

نظمت الإدارة العامة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة مدينة السادات اليوم السبت قافله طبيه لقرية " اشليم "مركز قويسنا بمحافظة المنوفية وذلك استكمالاً للمشروع القومي الذي تتبناه جامعة مدينة السادات حرصاً منها على تطوير الريف المصري وتحسين مستوى الخدمات الصحية والوعي التثقيفي للمواطنين في قري محافظة المنوفية .
تأتي القافله الطبيه ضمن مبادرة حياه كريمه التي أطلقها فخامة السيد الرئيس "عبد الفتاح السيسي" رئيس الجمهورية في مطلع عام 2021م والتي أصبحت بدورها مشروعاً قومياً بعد ذلك وقد أطلقت جامعة مدينة السادات العديد من القوافل البشريه والبيطريه والزراعية . وتأتي هذه المبادرة برعاية ودعم السيد الأستاذ الدكتور احمد محمد بيومي رئيس الجامعة و رئاسة السيد الأستاذ الدكتور خالد جعفر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنميه البيئه وإشراف المهندس حمدي الشامي مديرعام الإدارة العامة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالجامعة . ضمت القافله العديد من العيادات من(باطنه وأطفال وعظام وجلديه وكذلك التحاليل الطبية).
ومن جانبه أكد رئيس الجامعة أن جامعة مدينة السادات تمكنت من ترك بصمه مؤثره وإيجابيه فى مراكز وقرى المنوفيه بأشمون والشهداء ضمن مبادرة حياه كريمه في مرحلتها الأولي؛ وذلك من خلال مشاركة العديد من القوافل الطبية واللجان المختلفه والمتنوعه،التي تقوم بتوقيع الكشف الطبي على المرضي وتقديم العلاج لهم بالمجان.
وأعرب الاستاذ الدكتور خالد جعفر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة عن سعادته البالغه لنجاح فعاليات قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة والمشروعات البيئيه والتنمويه بعد إنتهاء المرحله الأولي من مبادرة حياه كريمه وأشاد بالآداء الرائع لفريق عمل القافله، وأثنى على مشاركتهم الفعاله والجهود المبذوله فى سبيل إنجاح القوافل، وبدء موسم جديد من القوافل الشامله لخدمة اهالى القرى الأكثر احتياجا في مراكز وقري المنوفية بمنوف والباجور وقويسنا، كما أكد على إستمرار جامعة مدينة السادات فى تقديم كل ما تملك من كوادر بشرية وإمكانيات للإستمرار فى تنظيم قوافل شامله بصفه دوريه .
وأشار الشامي إلي أن القافله قد لاقت إقبالا كبيرا من أهالي القريه متمنين العديد من مثل هذه القوافل حيث تم توقيع الكشف الطبي على المرضي وتقديم العلاج لهم بالمجان وقد بلغ إجمالى الحالات " ١٥٢ " حاله بواقع ٣٦ حالة أطفال ، ٢٨ حالة باطنه ، ٣٣ حاله جلديه ، ٣٨ حاله عظام و ١٧ حالة تحاليل.