21 أكتوبر 2021 09:26 15 ربيع أول 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
حوادث

7 أشخاص يعتدون على شاب فى البدرشين.. ابن شقيقه يكشف كواليس الجريمة.. فيديو

النهار

مقطع فيديو رصدته كاميرات المراقبة، لشاب يتعرض لاعتداء بوحشية على يد عدد من الأشخاص بإحدى قرى البدرشين في محافظة الجيزة، يظهر الفيديو مجموعة من الأخاص يطاردون شابا بالشارع، ثم يطرحونه أرضا، ويتناوبون الاعتداء عليه بالأسلحة البيضاء والشوم دون رحمة، حتى سكنت حركته وتركوه وفروا هاربين، بعدما منعوا الجيران من التدخل للدفاع عنه، مهددين بإلحاق الإذى بكل من يحاول التدخل لإنقاذه.

جيران الضحية انتظروا مغادرة الجناة للمكان، وسارعوا لنقل المجني عليه إلى المستشفى، وإبلاغ أفراد أسرته، ليتم نقله عقب ذلك إلى مستشفى الهرم في حالة صحية حرجة.

هاني حمد، ابن شقيق المجني عليه "رجب"، كشف كواليس الجريمة، فقال أنه منذ ما يقرب من عام، نشبت مشاجرة بين أفراد عائلة الأشخاص المعتدين، وبين أفراد عائلته، بسبب تطاولهم على ابن عمه، وهو شاب يبلغ من العمر 17 سنة، والاعتداء عليه بالسب، بحجة ارتدائه "شورت"، وسيره بشوارع القرية، وتطور الخلاف بين العائلتين، وحاول أفراد عائلته التوصل لحل، مع أفراد عائلة المتهمين لكن دون جدوى، وتدخل عدد من كبار العائلات بالقرية لكن محاولة حل الخلاف انتهى بالفشل.

أضاف أن أفراد عائلة المتهمين اعتدوا على ابن عمه بالضرب، وأصابوه بعينه، لتنشب مشاجرة بين العائلتين، وتشهد إطلاق أعيرة نارية أصيب خلالها 3 أشخاص من عائلتهم، وألقى رجال المباحث القبض على 4 متهمين من أفراد عائلته، وصدر قرار بحبسهم.

وذكر أن كباء العائلات تدخلوا لعقد جلسة عرفية بين العائلتين، لحل الخلاف وديا، وبالفعل تم عقد جلسة صلح عرفية، لكن الحكم الذي صدر من اللجنة المسئولة عن الجلسة العرفية، رفضه أفراد عائلة المتهمين، وأكدوا أنهم سيحصلون على حقهم بالقانون.

وقال ابن شقيق المجني عليه، أنه صدر حكم ببراءة عمه المجني عليه الذي ظهر بمقطع الفيديو، وبراءة شخصين آخرين، بينما قضت المحكمة بسجن أحد المتهمين 5 سنوات حضوريا، ونفس الحكم لاثنين من المتهمين غيابيا، ومنذ صدور الحكم وأفراد العائلة الذين ظهروا في مقطع الفيديو يعتدون على عمه، يرسلون تهديدات ويتوعدون بالانتقام، حتى ترصدوا لعمه "رجب" أمام منزله، وطارده 7 أشخاص، وتناوبوا الاعتداء عليه بالأسلحة البيضاء، فأصابوه بـ 10 طعنات، كما اعتدوا عليه بالشوم، وهددوا الجيران بالإيذاء إذا حاول أحدهم التدخل، وفروا هاربين عقب ارتكابهم الجريمة.

وقال ابن شقيق المجني عليه، أنه تم نقل عمه إلى مستشفى الهرم، حيث تم إجراء عمليتين له حتى الآن، وما زالت حالته الصحية حرجة، نتيجة الطعنات التي تلقاها بأنحاء جسده، وأكد أن مشهد الاعتداء على عمه رصدته كاميرات المراقبة بالكامل، ويظهر فيه الجريمة البشعة التي ارتكبها الجناة بالأسلحة، ورغبتهم في قتل عمه.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري