14 يونيو 2021 10:48 4 ذو القعدة 1442
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
عربي ودولي

الاوبزرفر: عشرات الآلاف يتظاهرون ضد انقلاب الجيش فى ميانمار لليوم الثانى

النهار

نزل عشرات الآلاف من الأشخاص إلى شوارع ميانمار لليوم الثانى على التوالي للاحتجاج على استيلاء الجيش على السلطة، على الرغم من قطع الإنترنت على مستوى البلاد المفروض لخنق المعارضة، وفقا لما نقلته صحيفة "الاوبزرفر" البريطانية.

في مدينة يانجون الرئيسية، تجمعت حشود كبيرة يومي السبت والأحد لدعم الزعيمين المخلوعين أونج سان سو كي ووين مينت، اللذين فاز حزبهما، الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية، بانتخابات ساحقة في نوفمبر. واحتجز الجيش كلاهما في مداهمات في ساعة مبكرة من صباح يوم الاثنين ولم يتم يشاهدهما علنا ​​منذ ذلك الحين.

ذكرت وكالة رويترز، أن الناس من جميع أنحاء يانجون تجمعوا في بلدة هليدان يوم الأحد، وبعضهم سار وسط حركة المرور المتوقفة، وساروا تحت أشعة الشمس الساطعة في منتصف الطريق ، وهم يهتفون: "لا نريد ديكتاتورية عسكرية! نريد الديمقراطية! "

ولوحوا بأعلام الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية وأشاروا بالتحية بثلاثة أصابع التي أصبحت رمزا للاحتجاج على الانقلاب. أطلق السائقون أبواقهم وحمل الركاب صوراً للحائزة على جائزة نوبل للسلام أونج سان سو كي.

وكانت المشاهد التي تم بثها على فيسبوك من بين المشاهد القليلة التي خرجت من البلاد منذ أن أغلق المجلس العسكري الإنترنت وفرض قيودًا على خطوط الهاتف يوم السبت.

قال شاب يبلغ من العمر 22 عامًا جاء مع 10 أصدقاء طلبوا عدم نشر اسمه خوفًا من الانتقام: "لا يمكننا قبول الانقلاب"، "هذا من أجل مستقبلنا. علينا أن نخرج".

قالت امرأة في أوائل الثلاثينيات من عمرها أحضرت عائلتها إنهم لم ينضموا إلى احتجاجات يوم السبت لكنهم رفضوا الخوف. وأضافت لرويترز "علينا الانضمام للشعب نريد الديمقراطية."

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري