النهار
الإثنين، 10 أغسطس 2020 06:52 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

ديلى ميل: الصين تسجل حالة إصابة بـ حمى الضنك.. بعد إعلان ظهور الطاعون

النهار

سجلت الصين حالة جديدة من حمى الضنك فى نفس اليوم الذى تأكدت فيه البلاد من الإصابة بالطاعون الدبلى، حيث ذكرت السلطات الصحية المحلية، وفقا لما تناولته جريدة "ديلى ميل"، أن أحد سكان مدينة جوانجده بشرق الصين تم تشخيصه يوم الأحد بحمى الضنك، وهو فيروس قاتل ينتشر عن طريق البعوض المصاب.

يأتى ذلك بعد اكتشاف إصابة أحد الرعاة فى منطقة منغوليا الداخلية شمال الصين بطاعون دبلى خلال عطلة نهاية الأسبوع، وهو المرض الذى كان يُعرف باسم "الموت الأسود" فى العصور الوسطى.

نشرت حكومة قوانغده اليوم إشعارًا على حسابها على وسائل التواصل الاجتماعى حول الحالة الجديدة، وفقًا لمحطة CCTV الإذاعية الحكومية، بأن المريض يتلقى العلاج فى مستشفى محلى منذ تشخيصه بحمى الضنك في 5 يونيو.

ووفقا للتقارير سافر المقيم في السابق إلى دول أسيوية أخرى بما في ذلك الهند وميانمار وباكستان، وقال مسئولو الصحة إنهم يقومون بجهود لمكافحة الفيروسات في الأحياء المجاورة بعد الإصابة الجديدة.

ومع ذلك يبدو أن المنشور عبر الإنترنت قد تم حذفه من صفحة وسائل التواصل الاجتماعي الحكومية.

الصين تسجل إصابة بحمى الضنك الصين تسجل إصابة بحمى الضنك

يأتي هذا بعد قاتل سنغافورة أسوأ تفشي في التاريخ ناجم عن المرض المعدي، وحتى يوم الاثنين، تم الإبلاغ عن ما مجموعه 15273 إصابة بحمى الضنك فى الدولة المدينة هذا العام، وفقًا لوكالة البيئة الوطنية (NEA).

وفى الأسبوع الماضى أبلغت سنغافورة عن 1454 حالة إصابة بالفيروس، وهو الأسبوع الرابع على التوالى الذى تجاوزت فيه الحالات 1000 وأكبر إجمالى أسبوعى تم تسجيله على الإطلاق فى سنغافورة.

وأفادت سنغافورة أن ما لا يقل عن 16 شخصًا ماتوا بسبب الفيروس، مقارنة بـ26 شخصًا ماتوا بسبب الفيروس التاجى كورونا، ويوجد في سنغافورة 45140 حالة إصابة بالفيروس التاجي، ومن المتوقع أن ترتفع هذه الأرقام بشكل تدريجي مع تقدم الدولة في موسم تكاثر البعوض، الذي بدأ في يونيو ويستمر حتى أكتوبر.

كيف تنتقل حمى الضنك

تنتقل حمى الضنك عن طريق لدغة بعوضة الزاعجة، والتى توجد بشكل شائع فى المناطق ذات المناخات الاستوائية الرطبة.

يمكن أن يعاني الأشخاص المصابون بالفيروس من حمى عالية وآلام في العضلات، وتشمل الأعراض الأخرى القىء والصداع، خاصة خلف العين، فيما تظهر على عدد صغير من الحالات أعراض شديدة، بما في ذلك قيء الدم والتنفس السريع وآلام البطن الشديدة والتعب.

لكن فقط نحو 25% من المرضى تظهر عليهم الأعراض، وللمرض فترة حضانة تتراوح بين 5 إلى 10 أيام بعد عض الشخص ، مع استمرار الأعراض حوالي أسبوع.

وتأتي الإصابة الجديدة بحمى الضنك في الصين بعد أن شهدت البلاد إصابة أحد الرعاة في منطقة منغوليا الداخلية الشمالية الشمالية بالصين بالطاعون الدبلي المعروف باسم "الموت الأسود" في العصور الوسطى.

يعتبر الطاعون الدبلي من أكثر الأمراض المدمرة في التاريخ، حيث قتل نحو 100 مليون شخص في القرن الرابع عشر.

لكن منظمة الصحة العالمية قالت يوم الثلاثاء إنها ترصد "بعناية" حالة الطاعون الدبلي في الصين بعد أن أبلغتها السلطات في بكين، وزعم مسئول في منظمة الصحة العالمية اليوم أن الوضع "تديره الصين بشكل جيد" ولا يمثل خطراً كبيراً.