النهار
السبت، 19 أكتوبر 2019 01:49 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

تقارير ومتابعات

مؤسسة ”الفجر” تنشر بيانًا توضيحيًا بشأن إغلاق صفحاتها على ”فيسبوك”

النهار

أصدرت مؤسسة الفجر للصحافة والطباعة والنشر، بيانًا توضيحيًا، بشأن حذف صفحاتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وأُغلقت الخميس الماضي، الصفحات الرئيسية لمؤسسة الفجر، على موقع "فيسبوك"، والتي تتضمن " الفجر – الفجر الرياضي – الفجر الفني"، بجانب عدد من الحسابات الشخصية لموظفيها. وأعلنت غرفة الأخبار الرسمية لموقع التواصل الاجتماعي، في بيان لها، أن سبب إغلاق صفحات مؤسسة الفجر، جاء لـ"سلوك مزيف ومنسق"، ولم تنجح حتى الآن جهود التواصل من جانب الجريدة مع فريق الدعم الفني لموقع فيسبوك للتحقيق في المشكلة. وأشار "فيسبوك" إلى أن أساس تحركاته هو أن صفحات "الفجر"، قد استخدمت للتلاعب وتضليل الآخرين، وأنها كانت "تمثل منظمات إخبارية محلية مستقلة"، في حين أن "الفجر"، هي في الواقع جريدة محلية مستقلة لا تهدف إلى التضليل ولكنها تعبر عن الموقف السياسي الحالي لها وللبلاد، وتعمل وفقا لأعلى المعايير الصحفية العالمية، وترى بالتالي أن هذه الاتهامات غير صحيحة. وذكر "فيسبوك"، " عادةً ما يضع مديرو الصفحة ومسؤولو الحساب منشورات بشأن الأخبار المحلية والمواضيع السياسية بما في ذلك المحتوى الذي يدعم الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر، وينتقد قطر وإيران وتركيا، والحركة الانفصالية الجنوبية في اليمن. على الرغم من أن الأشخاص الذين يقفون وراء هذا النشاط حاولوا إخفاء هويتهم، إلا أن تحقيقنا وجد روابط مع جريدة الفجر المصرية" بحسب البيان.

وأضاف بيان "الفجر"، أنه من المثير للسخرية أن المحتوى الوحيد المذكور في البيان الصحفي من "الفجر" يغطي مهرجانًا سينمائيًا محليًا على عكس المحتوى السياسي المذكور في الصفحات الأخرى المحذوفة من قبل فيسبوك والتي ليست تابعة تمامًا لمؤسسة الفجر.

وأكد البيان أن عملية = التحقيق المزعومة التي قام بها فيسبوك لم تتضمن أي نوع من التواصل مع مؤسسة الفجر. وعلى هذا النحو، تحتفظ الفجر بحقها في الرد بكافة الأشكال القانونية على الاتهامات المذكورة أعلاه.

النهار, أسامة شرشر