النهار
الثلاثاء، 22 أكتوبر 2019 01:05 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

تكنولوجيا وانترنت

PayPal تنسحب من دعم عملة فيسبوك المشفرة

النهار

قررت شركة PayPal الأمريكية، الانسحاب من شراكة منظمة Libra Association، وهي منظمة غير ربحية مؤلفة من 28 عضوًا تم تشكيلها في يونيو 2019، وذلك لإنشاء وإدارة عملة فيسبوك المشفرة "ليبرا" وعرضها للمستهلك.

 

وبحسب ما ذكره موقع "ذا فيرج" التقني، لم تذكر شركة PayPal سببًا معينًا لهذا القرار، قائلة بأنها "قررت التخلي عن مزيد من المشاركة في منظمة ليبرا في هذا الوقت ومواصلة التركيز على النهوض بأولويات العمل وأولوياتنا الحالية مع سعينا لتحقيق ديمقراطية للوصول إلى الخدمات المالية للسكان المحرومين".

 

وقالت الشركة أيضًا: "لا نزال ندعم وجود عملة ليبرا، ونتطلع إلى استمرار الحوار حول سبل العمل معا في المستقبل، لقد كان فيسبوك شريكًا إستراتيجيًا قديمًا وذو قيمة كبيرة لـ PayPal، وسنستمر في الشراكة مع Facebook ودعمه في مختلف التطورات".

 

ووفقا لتقرير نشرته صحيفة "فاينانشال تايمز" أمس، إن PayPal قررت بنفسها الأنسحاب من مشروع إطلاق عملة ليبرا بعد الانتقادات التى تعرضت لها شركة فيسبوك مؤخرا بسببها، وبحسب ما ورد أشارت الشركة إلى اعتزامها عدم حضور اجتماع في واشنطن العاصمة المقرر عقده اليوم، وتوضح الصحيفة أن أحد أهم الأسباب الرئيسية التى جعلت الشركة تقرر الأنسحاب هو عدم اهتمام المسؤولون التنفيذيون لشركة فيسبوك بالرد على الهجوم الشديد على عملة ليبرا مؤخرا، ومن مصادر القلق الأخرى للشركة هو كيف ستحارب المنصة نشاط غسل الأموال باستخدام ليبرا.

 

وأكد دانتي ديسبارت "Dante Disparte"، رئيس السياسة والاتصالات في منظمة "ليبرا"، ألتزام المؤسسة غير الربحية ببناء شبكة دفع عبر الأجيال، وأشار Disparte أيضًا على أن اجتماع المجلس المقبل في 14 أكتوبر في جنيف بسويسرا، حيث يقع مقر جمعية Libra ، لا يزال قائمًا.

 

ولا يشير فقدان PayPal بالضرورة إلى إلغاء إطلاق عملة Libra، ولكن الشركة كانت داعمًا ماليًا رئيسيًا، إلى جانب الأعضاء الحاليين مثل Mastercard و Visa، كما كان رئيس David blockus في Facebook، الذي يشرف على تطبيق المحفظة الرقمية Calibra المصاحبة لعملة ليبرا، ورئيسًا سابقًا لشركة PayPal: "إن خسارة PayPal الآن، ليست علامة كبيرة على صحة المشروع".

 

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أيضًا في وقت سابق من هذا الأسبوع أن كلا من ماستركارد وفيزا ، وكذلك منصة الدفع الرقمية ، يفكران أيضًا في الانسحاب من منظمة ليبرا بسبب مخاوف مماثلة بشأن عمليات غسل الأموال، من غير الواضح ما إذا كانت شركة eBay المشاركة أيضًا في منظمة Libra Association، تخطط للأنسحاب أيضًا أم لا.

النهار, أسامة شرشر