النهار
الأحد 21 يوليو 2024 07:29 مـ 15 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الأكثر تتويجا.. إنتر ميامي يكرم ليونيل ميسي بعد الوصول للقب 45 ضربة موجعة لكولر..انتهاء موسم نجم الأهلي بسبب الإصابة بشأن بقاءه.. مانشستر يونايتد يصدم المغربي سفيان أمرابط محافظ الدقهلية : رفع كفاءة مكتبة مصر وصيانتها والاستغلال الأمثل لكافة محتوياتها جامعة المنصورة تنظم ندوة توعوية حول مخاطر التدخين والمخدرات خلال ”الملتقى الأول لتحالف جامعات إقليم الدلتا” الطب العلاجى يتفقد مستشفى بلقاس العام موعد مباراة الأهلي وبيراميدز في الدوري المصري وكيل ”صحة البحيرة”: مواجهة المشكلات على أرض الواقع ووضع الحلول الفورية لها غدا.. اغلاق شاطئ بورسعيد ومنع نزول المصطافين لحين اشعار آخر وزير البترول يعقد اجتماعاً مشتركاً مع وزير الكهرباء وزير الطاقة السعودية في مقر وزارة الطاقة بالرياض لعجوزي والقحطاني يبحثان بالقاهرة افاق التعاون المشترك بين الصندوق العربي للمعونة الفنية للدول الأفريقية والمنظمة العربية للتنمية الإدارية التعادل الإيجابي يحسم الشوط الأول لمباراة المصري والمقاولون بالدوري

عربي ودولي

جهود مصرية للتوصل لصفقة يتم بمقتضاها وقف إطلاق النار وتبادل الرهائن


مع استمرار الجهود المصرية ، جاء أول تعليق لوزير الخارجية الجديد بدر عبدالعاطي ، اليوم الخميس حول التوصل لصفقة يتم بمقتضاها وقف إطلاق النار وتبادل الرهائن والأسرى بين إسرائيل وحركة حماس.
يأتي هذه التصريح عن حرب غزة ، بعد أداء الحكومة الجديدة اليمين الدستورية ، الأربعاء ، وخلال اتصال هاتفي مع المنسق الأممي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط "تور وينسلاند " حذر عبد العاطي من خطورة الإجراءات الإسرائيلية الأحادية التي تتخذها في الضفة الغربية المحتلة، من خلال الاستمرار في عمليات التوسع الاستيطاني وزيادة حملات الاعتقالات والاقتحامات الممنهجة للقرى والمدن الفلسطينية.
كما أكد الوزير المصري على الضغط على إسرائيل لوقف الحرب والالتزام بتنفيذ قرارات مجلس الأمن ومحكمة العدل الدولية في هذا الشأن.
وأوضح عبد العاطي أن "استئناف عمل معبر رفح يتوقف على توفر الإرادة الإسرائيلية للانسحاب من المعبر، والقبول بعودة السلطة الفلسطينية لإدارته، وكذلك تدشين قواعد لفض الاشتباك لتسهيل عمل المنظمات الأممية وتوفير الحماية للعاملين في المجال الإنساني".

وأوضح وينسلاند أن "الجهود الإغاثية الراهنة تعد الأصعب للأمم المتحدة منذ عقود"، محذرا من أن "عدم النجاح في تخطي التحديات الراهنة قد يمثل تهديدا كبيرا لحل الدولتين"، الذي ترفضه إسرائيل من الأساس.