النهار
الأحد 23 يونيو 2024 05:44 صـ 17 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

قصة نجاح جديدة بمستشفي سوهاج الجامعي..عودة الرؤية لشاب عشريني بعد استئصال ورم بالجمجمة

مستشفى سوهاج الجامعي الجديدة
مستشفى سوهاج الجامعي الجديدة

قصة نجاح جديدة سطرها فريق طبي بقسم جراحة المخ والأعصاب، بالتعاون مع قسمي الأنف والأذن والحنجرة والتخدير بمستشفي سوهاج الجامعي، عقب استئصال ورم بقاع الجمجمة ضاغط على العصب البصري، أدى إلى فقدان البصر بصورة كاملة، لشاب عمره ١٩ سنة يدعى " أ.ع " في العقد الثاني من العمر، صرح بذلك الدكتور حسان النعماني رئيس الجامعة.

وقال النعماني إن الفريق الطبي بمستشفي الطوارئ بمدينة سوهاج الجديدة، قام بإجراء التدخل الجراحي السريع والدقيق للتخفيف من الأعراض التي كان يعاني منها وتمثلت في الآلام وعدم الوعي والفقدان التام للبصر، وذلك بعد خضوعة لجراحة استغرقت أكثر من ٦ ساعات متصلة أسفرت عن استئصال "الورم" بنجاح وعودة الرؤية بوضوح.

ومن جانبه أوضح، الدكتور مجدي القاضي عميد كلية الطب البشري ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، أنه تم تجهيز المريض على وجه السرعة لاستثمار آخر فرصة لعودة البصر، فتم تشكيل فريق جراحى ذو مهارة عالية بقسم جراحة المخ والأعصاب، بالاشتراك مع قسم الأنف والأذن والحنجرة، لعمل تدخل جراحي دقيق ميكروسكوبي باستخدام المنظار الجراحي في جراحة دقيقة امتدت أكثر من ٦ ساعات متصلة، تكللت بالنجاح.

وقال الدكتور سمير عبدالمجيد، مدير مستشفي الطوارئ، إنه عقب استقبال المريض تم عمل التحاليل والاشاعات والفحوصات اللازمة، وذلك للوقوف علي مدي استعداده لإجراء العملية الجراحية، وعقب إجراء الجراحة الدقيقة تم نقله إلى العناية المركزة، ونتيجة لسرعة التدخل الجراحي وتضافر كل الجهود، نجح الفريق الطبى في عودة النظر إلى المريض واستعادة الوعي بصورة كاملة.

وأوضح الدكتور مؤمن المأمون، رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب أنه تم استقبال شاب عمره ١٩ سنة يعاني من فقدان تام بالبصر لمدة ٣٠ يوم مع صداع مزمن واضطراب بدرجة الوعي، وعلى الفور تم التعامل مع المريض وعمل الإشاعات اللازمة، ليتم الكشف عن وجود ورم بقاع الجمجمة ضاغط على العصب البصرى، أدى إلى فقدان البصر بصورة كاملة، موضحاً أنه تم إجراء الجراحة للمريض بنجاح ومازال يتلقى العلاج بالمستشفي، بعد خروجه من العناية المركزة إلى غرفة الملاحظة، للاطمئنان على درجة الوعي والوظائف الحيوية.

جدير بالذكر أن الفريق الطبي الذي أجرى العملية بنجاح تحت إشراف الدكتور أحمد كمال مدير مستشفي الجراحات المتخصصة ضم كلاً من الدكتور مؤمن المأمون، والدكتور عابدين خيرالله، والدكتور محمد عطايا، والدكتور عرفات محمد، بقسم الأنف والأذن والحنجرة، والدكتور إسلام العسيري بقسم التخدير، وهبة حامد، وأحمد حمادة من هيئة التمريض.

موضوعات متعلقة