السبت 18 مايو 2024 08:57 صـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

تحت شعار ”أنا مشاركة”.. نائب محافظ البحيرة تشهد مؤتمر دعم مشاركة المرأة بالانتخابات الرئاسية

شهدت الدكتورة نهال بلبع، نائب محافظ البحيرة، واللواء محمد شوقي بدر، السكرتير العام للمحافظة، فعاليات المؤتمر الوطنى الثانى لدعم مشاركة المرأة المصرية في الانتخابات الرئاسية المقبلة، تحت شعار "أنا مشاركة"، الذى أطلقته مؤسسة «هي تستطيع للتنمية»، برئاسة الدكتورة دعاء زهران.

حضر المؤتمر، الدكتورة داليا هندي، مشرف عام غرب الدلتا بمؤسسة "هي تستطيع"، والمهندسة زكية رشاد ، مقرر فرع المجلس القومي للمرأة، والنائبات سناء برغش، والدكتورة أمل زكريا قطب، والدكتورة نجوي خلف، عضوات مجلس النواب ، ولفيف من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة.

وأكدت نائب محافظ البحيرة، أن المرأة المصرية كانت ولا تزال في قلب المشهد السياسي طوال السنوات العشر الماضية، لافتة إلى أن المرأة أثبتت بمشاركتها وحضورها السياسي الفاعل، قدرتها وريادتها في تصدر المشهد الانتخابي تصويتاً، وترشحاً، لما لها من ثقل في المجتمع المصري ،مشيرة اننا نشهد عصر ذهبي وعصر ازدهار للمرأة وتمكينها فى ظل القيادة الحكيمة للرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأكد السكرتير العام، أن مشاركة المرأة في الانتخابات الرئاسية تعتبر دليلاً واضحاً ومهماً على تطور المجتمع المصري وإدراكه لأهمية دور المرأة وأهمية مشاركتها السياسية، فهي داعم رئيسى لتحقيق المساواة والشمولية؛ حيث تعد جزءًا حيويًا من النسيج المجتمعي، ولها دور فعال في إحداث التنمية ونهضة البلاد وجعلهما أمرأ واقعاً ملموس النتائج، مع تعزيز الممارسة الإيجابية للديمقراطية.

وأشارت رئيس مجلس امناء مؤسسة "هي تستطيع للتنمية" ، الي أن المشاركة المتساوية للمرأة في السياسة، جزء لا يتجزأ من بناء مجتمعات قوية وديمقراطية نابضة بالحياة يمكن أن تزدهر فيها النساء والرجال، حيث أنها تمارس السياسة تأثيرًا كبيرًا على عملية صنع القرار التي تؤثر على حياة الناس وتشكلها، وذلك من خلال التصويت، والترشح للمناصب، والمشاركة في المجتمع المدني كقادة وناشطات،حيث تعمل النساء على صياغة القوانين والسياسات وصنع القرار بطرق تعكس مصالحهن واحتياجاتهن، فضلا عن مصالح أسرهن ومجتمعاتهن.

وأشارت المهندية زكية رشاد، الي أن المرأة البحراوية قوية متميزة وسط كل محافظات مصر، مضيفة أن المجلس القومي للمرأة يواصل اطلاق حملة طرق الابواب ،التى تستهدف رفع الوعى بالتحديات التى يواجهها المجتمع خاصة فى ظل الأزمات العالمية، عن طريق تعزيز النظرة الإيجابية للمستقبل.

وأكدت عضوات مجلس النواب، أن المشاركة الانتخابية من قبل المرأة أصبحت فرض عين لتؤكد من خلال اختيارها على حقوقها الدستورية وترسم صورة التمكين المستقبلية والريادة التى تستهدفها فى المستقبل القريب فقد نالت المرأة مكانه كبيره داخل الجمهورية الجديده إيمانا من الدولة المصرية بمكانتها لكونها تشكل نهضة المجتمع.