جريدة النهار المصرية

اقتصاد

الجزايرلي: كل الدعم والمساندة لوزير الصناعة الجديد نحو رفع تنافسية وجودة المنتج المصري

غادة أحمد -

وجهت غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية برئاسة المهندس أشرف الجزايرلي، التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي علي التعديل الوزاري وتشكيل الحكومة الجديدة.

كما أشاد مجلس إدارة الغرفة، بالإبقاء علي الدكتور مصطفي مدبولي علي رأس الحكومة والتجديد لعددا من بالوزراء علي رأسهم الدكتور علي المصيلحي وزيرا للتموين والتجارة الداخلية، لما قدموه من أداء وإسهامات بارزة في طريق الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي وتنفيذ توجيهات الرئيس السيسي بالوقوف بجانب الصناعة الوطنية ودعم الاقتصاد المصري في العديد من القرارات والمبادرات الناجحة خاصةً مع بداية جائحة كورونا.

وأعرب رئيس مجلس إدارة الغرفة، عن تأييده الكامل ومساندة الغرفة، للحكومة الجديدة والتي شهدت وجوه شابة مشهود لها بالكفاءة، وذلك بالتعاون المشترك مع القطاع الخاص الوطني لاستكمال خطط الدولة نحو تعميق الصناعة الوطنية وزيادة الصادرات وتقليل وترشيد الواردات وذلك بالاعتماد على المنتجات المصنعة محليًا في التعاقدات الحكومية وفي توفير الأغذية والسلع بالأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

كما أعرب رئيس مجلس إدارة الغرفة ، عن تفاؤل المجتمع الصناعي بتولي أحد أبنائه، ورئيس لجنة الصناعة بالبرلمان سابقا أهم حقيبة وزارية في الوقت الذي تسعي فيه الدولة بالنهوض بالصناعة لتحقيق الاكتفاء الذاتي، خاصة وأن وزير الصناعة الجديد «أحمد سمير» أهتم على مدى تاريخه بكافة المعوقات والتحديات التي تواجه المجتمع الصناعي، حيث كان نائب بالبرلمان المصري منذ الدورة السابقة وعضو مجلس أمناء مدينة 6 أكتوبر منذ عام 2015.

كما وجه مجلس إدارة الغرفة الشكر لوزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع علي جهودها في التعاون مع الغرفة للاستماع لمطالب الصناعة في العديد من الملفات الهامة لتعزيز تنافسية المنتجات الغذائية المصرية وزيادة الإنتاج ومساندة الصادرات الوطنية حيث حرصت الوزارة خلال أزمة كورونا علي استدامة الإنتاج وتوفير سلاسل الإمداد للخامات في ظل الأزمة بجانب تنمية وتطوير قطاع الصناعات الغذائية باعتباره أحد أهم القطاعات الإنتاجية الاستراتيجية بالاقتصاد القومي، والذي يسهم فى خلق ملايين فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، وكذا توفير احتياجات السوق المحلى والتصديري بجانب تعزيز التعاون بين دول القارة السمراء لتحقيق الأمن الغذائي القاري، والاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة والتفضيلية الموقعة بين مصر وعدد كبير من الدول والتكتلات الاقتصادية العالمية في زيادة صادرات القطاع.