11 أغسطس 2022 05:01 14 محرّم 1444
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
مدرب الاتحاد المنستيري: الأهلي يمر بمرحلة انتقالية ولكنه يظل الأفضل فى أفريقياحسام حسن: كنت حاسس إنى هخسر من الأهلى بنسبة 99%زاخاروفا تعليقا على تصريحات بيلوسي: لا يحق للولايات المتحدة أن تتحكم في مصير الدول والشعوبالخارجية الصينية: الولايات المتحدة الأمريكية تحشد القوات لخلق أزمة جديدة في مضيق تايوانالسيطرة على حريق هائل في مستودع للنفط في كوباالخارجية الروسية: موسكو قلقة من تصاعد العنف في منطقة الصراع الفلسطيني الإسرائيليقفة وبن عيفية يدعمان صفوف إيسترن كومبانى أمام الأهلى في الدورىهدفان يفصلان أحمد سيد زيزو عن لقب الأكثر تهديفا فى موسم واحد للزمالكريال مدريد يتوج بكأس السوبر الأوروبى للمرة الخامسة فى تاريخهالأهلي يفوز على المصري البورسعيدي بثنائية نظيفة في مباراة مثيرةجامعة الملك سلمان الدولية تطرح منح دراسية بنسبة خصم مُحددة للحاصلين على الثانوية العامةالنائب العام يأمر بحبس إسلام محمد المتهم بقتل سلمى بهجت
عربي ودولي

انطلاق الانتخابات التشريعية المبكرة في الجزائر

النهار

انطلقت صباح اليوم السبت، الانتخابات التشريعية المبكرة في الجزائر، التي يرفضها الحراك وجزء من المعارضة.

ويتوجه الجزائريون اليوم السبت إلى مراكز الاقتراع، في حين تشكل نسبة المشاركة الرهان الرئيسي، بعدما شهد الاستحقاقان الانتخابيان السابقان (الاقتراع الرئاسي العام 2019 والاستفتاء الدستوري العام 2020)، نسبة امتناع غير مسبوقة عن التصويت بلغت 60% و76% على التوالي.

هذا وتبدأ العملية الانتخابية عند الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي (الساعة السابعة بتوقيت جرينيتش) إلى الساعة 19:00 بالتوقيت المحلي (18:00 بتوقيت جرينيتش)، في حين أنه من المتوقع ألا تصدر النتائج الرسمية قبل الأحد.

وتعتبر هذه الانتخابات الأولى منذ انطلاق حركة الاحتجاجات الشعبية السلمية غير المسبوقة في 22 فبراير 2019، رفضا لترشح الرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة، إذ اضطر هذا الأخير إلى الاستقالة بعد شهرين، بعدما أمضى 20 عاما في الحكم.

من جانبها، دعت الأحزاب الموالية للحكومة ووسائل الإعلام الرسمية إلى "المشاركة بقوة في هذه الانتخابات المصيرية من أجل استقرار البلاد"، في حين أن الحراك الذي يطالب بتغيير جذري في نظام الحكم القائم منذ الاستقلال في 1962، ندد مسبقا بهذه الانتخابات.

وبحسب "فرانس برس"، يستعد النظام لاستيعاب نسبة مقاطعة قوية محتملة، آملا في الوقت نفسه بنسبة مشاركة تراوح بين 40% و 50%، حيث دعي نحو 24 مليون ناخب لاختيار 407 نواب جدد في مجلس الشعب الوطني (مجلس النواب في البرلمان) لمدة خمس سنوات، إذ عليهم الاختيار من بين ما يقرب من 1500 قائمة - أكثر من نصفها "مستقلة" - أي أكثر من 13 ألف مرشح.

وأشارت الوكالة إلى أنه هذه المرة الأولى التي يتقدم فيها هذا العدد الكبير من المستقلين ضد مرشحين تؤيدهم أحزاب سياسية فقدت مصداقيتها إلى حد كبير، وحُملت المسؤولية عن الأزمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها الجزائر مند حوالى 30 شهرا.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري