25 أكتوبر 2021 15:34 19 ربيع أول 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
رياضة

صفقات يوفنتوس.. 6 لاعبين جدد والتمسك بكريستيانو رونالدو

النهار

يتمسك نادي يوفنتوس الإيطالي، باستمرار البرتغالي كريستيانو رونالدو في صفوف الفريق بالموسم المقبل 2021-2022، خاصة في ظل المستوى المميز الذي يظهر به الدون رفقة السيدة العجوز، ليكون استمرار اللاعب البرتغالي مع البيانكونيري بمثابة صفقة من صفقات الفريق في الموسم الجديد، فضلا عن رغبة النادي في تعزيز صفوفه بالتعاقد مع لاعبين مميزين لمساعدة رونالدو على استعادة الفريق لهيبته التي فقدها هذا الموسم والعودة لمنصات التتويج مرة أخرى، بعدما فشل في الحفاظ على لقب الدوري الإيطالي، وتأهل بصعوبة لبطولة دوري أبطال أوروبا في النسخة المقبلة، كما أن اليوفي يرغب في ضم 6 لاعبين آخرين ليكونوا ضمن صفقات يوفنتوس للموسم الجديد.

ووفقا لصحيفة «لاجازيتا ديلو سبورت» الإيطالية، فإن يوفنتوس عازم على الجلوس مع كريستيانو رونالدو من أجل إقناعه بالاستمرار في صفوفه، والدخول في المشروع الجديد تحت قيادة ماسيمليانو أليجري، المدير الفني للفريق.

ويتطلع نادي يوفنتوس لتعزيز صفوفه بالتعاقد مع ستة لاعبين دفعة واحدة وهم: إيرلينج هالاند، لاعب بوروسيا دورتموند، وبول بوجبا قادما من صفوف نادي مانشستر يونايتد، وسيرجيو راموس، لاعب نادي ريال مدريد، وماورو إيكاردي، لاعب باريس سان جيرمان، ودوني فان دي بيك قادما مانشستر يونايتد، وإيسكو ألاركون، لاعب ريال مدريد.

من ناحية أخرى، أضافت الصحيفة أن أليجري يدرس ضم مدافعه السابق، أندريا بارزالي، للجهاز الفني الجديد للفريق، خاصة أن بارزالي عمل من قبل مساعدا لماوريسيو ساري في اليوفي، قبل أن يستقيل من منصبه، عقب توقف النشاط الرياضي بسبب فيروس كورونا المستجد.

وتابعت الصحيفة أن عودة أليجري لقيادة السيدة العجوز يمكن أن تكون بمثابة ظهور بارزالي مرة أخرى أيضا لمساعدته، بعدما لعب تحت قيادته لعدة سنوات، وحققا معا نجاحات كثيرة.

وأشارت الصحيفة الإيطالية إلى أن بارزالي لن يمانع في العمل مع المدير الفني الجديد لليوفي، ويأتي هذا في الوقت الذي ينوي فيه جورجيو كيليني اللعب لموسم آخر، ومن المتوقع أن يصبح عضوا أيضًا في الجهاز الفني للسيدة العجوز عقب اعتزاله.

وكان بارزالي قد ارتدى قميص يوفنتوس، من يناير 2011 وحتى اعتزاله في يوليو 2019.

جدير بالذكر أن يوفنتوس أطاح بأندريا بيرلو، مدربه السابق، بعد موسم خسر فيه الفريق لقب الكالتشيو لصالح إنتر ميلان.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري