النهار
الأحد، 27 سبتمبر 2020 12:48 صـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

حوادث

قاتلة طفليها بالدقهلية فى اعترافها ” تعبت من مرض زوجى وطلبت منه الطلاق للزواج بأخر فرفض بحجى تربية الاولاد فقتلتهم ”

النهار

قالت الأم التى تحولت إلى شيطانه على هيئة بشر فى اعترافاتها بقتل اطفال بقرية الاحمدية التابعه لمركز شربين بمحافظة الدقهلية بأنها كانت على علاقة برجل آخر وأنها خططت للتخلص من طفليها بدافع الطلاق من زوجها المريض مضيفا انها تعبت من مرض زوجها بالقلب والكبد وطلبت منه الطلاق أكثر من مره لإرتباطها عاطفيًا برجل آخر من القرية الا ان زوجها رفض بحجة ضرورة تربية الاولاد .

واضافت فى اعترافاتها انها خططت للتخلص من طفليها دون أن تثار الشبهات حولها واختمرت الفكره برأسها عندما وجدت بين ادوية زوجها احد الادوية الذى تحذر نشرته الداخليه انه اذا تناوله الاطفال بكثره يؤدى الى الوفاه مشيره الى انها ذهبت واشترت كميه منه من الصيدلية وقامت باعطاءه لاطفالها وسط العصائر والطعام حتى توفت الاولى ريماس واعقبها بشهر توفى نجلها الثانى جمال .

وتعود الواقعة عندما تلقى اللواء فاضل عمار مساعد وزيرالداخلية لأمن الدقهلية اخطار من اللواء سيد سلطان مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ لمامور مركز شرطة شربين من سامى عبد العزيز رأفت ٣٠ سنة بائع اسطوانات غاز ومقيم قرية الاحمديه التابعه للمركز اكد خلاله انه لديه طفلان الاولى ريماس ٣ سنوات وتوفت فى ٣٠ اكتوبر الماضى وقام باتخاذ الاجراءات ودفنها والثانى جمال ٥ سنوات وتوفى فى ٢٨ نوفمبر الماضى واتخذ كافة اجراءات دفنه وتم الدفن .

واضاف فى بلاغه انه لم يشتبه وقتها جنائيا فى وفاتهم الا انه عقب ذلك عثر بمنزله على علبة دواء فيها ٤ شرائط فارغه لعقار " الاندرينال " مما دعاه للشك فى ان وفاة اطفاله جنائيا حيث انه يقيم فى منزل عائلته .

وبتشكيل فريق بحث من ضباط مباحث مركز شرطة شربين برئاسة المقدم محمد الارضى رئيس المباحث وضباط ادارة البحث الجنائى توصلت جهود فريق البحث الى ان وراء ارتكاب الواقعه زوجته وتدعى لمياء عطيه سعد عبد المقصود ٢٤ سنة ربة منزل .

وبتقنين الاجراءات تم ضبطها وبمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعه قاصدة الطلاق من زوجها فقررت التخلص من اطفالها حتى تتمكن من ذلك مضيفه انها قامت بشراء هذا العقار من صيدلية الدكتورة صفاء خضير بنفس القرية لعلمها انا تعاطى هذا العقار يؤدى الى هبوط فى الدورة الدمويه ويسبب الوفاه فقامت باعطاء كميه كبيره منه لطفليها مما ادى الى وفاتهم وتحرر عن ذلك المحصر اللازم واخطرت النيابة العامه لمباشرة التحقيقات