النهار

الجمعة، 24 مايو 2019 09:57 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

منوعات

صور.. قصة عامل قمامة فاز بـ 10 ملايين إسترلينى وخسرها فى 10 سنوات

النهار

 

"اللى بيجى سهل بيروح سهل"، هذا المثال البسيط يمكن أن يلخص حكاية الشاب مايكل كارول، كيف كان فقيرا وأصبح غنيا وعاد للفقر مرة أخرى، بسبب عدم قدرته فى الحفاظ على الأموال التى حصل عليها دون تعب أو مجهود كبير.

 

تعود تفاصيل الواقعة إلى عام 2002، حينما فاز هذا الشاب والذى كان يعمل وقتها عامل نظافة، بالجائزة الكبرى فى "اليانصيب"، ليحصل على مبلغ مالى كبير قيمته 10 ملايين جنيه استرالينى، وتتغير حياته رأسا على عقب، فبدلا من الحفاظ على هذا المبلغ ومحاولة استثماره وزيادته، انطلق الشاب مايكل كارول ليعيش حياة البزخ والرفاهية دون الاقتناع بأن هذا المال سيأتى له يوما وينفذ، وذلك وفق ما ذكرته "الديلى ميل".

1الشاب مايكل كارول يحصل على 10 ملايين جنيه استرالينى عام 2002 

وخلال 10 سنوات، بدد الشاب مايكل كارول كل الأموال التى حصل عليها، حيث أنفقها ببذخ على الكحول والحفلات والمجوهرات، ووصل به الأمر إلى أنه كان يلقى بسندويشات البرجر وقطع الدجاج على المارة من سياراته الفخمة العديدة التى اشتراها، وينظم العديد من الحفلات الباهظة داخل سكنه الجديد، ومع عام 2012 كان قد خسر كل ثروته.

4

الشاب يعود للعمل فى بيع الفحم بعد خسارة 10 ملايين جنيه استرالينى 

وأصبح الآن يعمل حطابا وبائعا للفحم بأجرة زهيد بعد خسارة كل أمواله، ويعمل لمدة 12 ساعة يوميا، ولديه شقة صغيرة يقيم فيها بنفسه، بعد أن عاش حياة الرفاهية الكاملة لمدة 10 سنوات.

2الشاب خسر 10 ملايين جنيه استرالينى فى البزخ دون أن يحافظ عليها 

 

النهار, أسامة شرشر