النهار

الإثنين، 19 نوفمبر 2018 08:39 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رمضانيات

النهار ترصد فرحه المصريين قبل وبعد اعلان نتيجه دار الافتاء

النهار
كتبت / نهي عثمان وسهي عبد السيد :كالعاده من كل عام يهل علينا شهر الصوم بنفحاته وروحانياته ويبدا الجميع في شراء كل مايحاتجون.تجولت النهار لتشاهد استعدادات الجمهور باول ليالي شهر رمضان قبل وبعد اعلان دار الافتاء المصريه بان غدا هو اول ايام شهر رمضان تجولت النهار في بعض شوارع وسط العاصمه وراقبت حركه البيع والشراء وكان لنا هذا التقرير عن ملامح البيع والشراءلم يختلف استعداد المسلمون هذا العام عن العام الماضي وانما اشياء اخري ليست في العادات وانما في مقدورات الشراء وامكانياته لدي البعض حيث تقول مدام منال موظفه بحاول اجيب حاجه البيت قبل رمضان وتشير قائله انها استغنت هذا العام عن اشياء كثيره كانت معتاده علي شراؤها من قبل مثل المكسرات واكتفت بشراء كميات بسيطه من الياميش . ......... وارجعت ذلك الي ارتفاع الاسعار هذا العام بطريقه جنونيه مقارنه بالعام الماضي بما لايتوازي مع اجور الموظفين . من ناحيتها اكدت مدام منال ان المظاهرات بخصوص غلاء الاسعار ليس لها فائده بالرغم انها تتمني ان يحدث تغير واصلاح في البلد كما اضافت .اما مدام ايناس احمد قالت ان اجمل استعداد لرمضان في شراء لوازمه ولمه العيله كلها ساعه الفطار وعن سؤالها حول استعداداتها قالت اضطررت بعد موافقه ابنائي والترتيب معهم الي تخفيض كميه وجود اللحمه علي الفطار حتي تصبح اقل عن العام السابق بنسبه 50% واشارت ان السبب في ذلك ارتفاع اسعار اللحوم في السوق كذلك اوضحت انها لجات لتقليل كميه لوازم ياميش رمضان للنصف .الحاج ابراهيم النقاش كان يقف علي طابور احد محلات بيع الكنافه بوسط البلد وقال لنا ان المسلمون ينتظرون رمضان من العام للعام ويشعرون بسعاده بالغه لقدومه من اهم مظاهر فرحتهم شراء الياميش والكنافه والقطايق ......... وانا جاي اشتري لاولادي اللي عايزينه عشان افرحهم . اما عن استعداده اليوم لاستقبال شهر رمضان قال احضر نفسي من قبل اذان العشاء استعدادا له ذاهبا الي المسجد لصلاه العشاء والتراويحوعن الاسعار هذا العام قال لنا الاسعار مختلفه عن العام الماضي ولكن هانعمل ايهمن ناحيه اخري لوحظ اليوم ازدحام الشوارع والميادين ووسائل المواصلات وبالتاكيد كام لهذه الزحمه اثرها في تعطيل حركه المرور بشوارع وسط البلد ومحطات مترو الانفاق .وتجلت مظاهر الفرحه اكثر بعد اعلان ان الغد هو اول ايام شهر المغفره فسرعان ماازدحمت الشوارع بالجمهور والاطفال حاملين فوانيسهم فرحين بقدوم رمضان مهللين ترحابا بانواره وخيراته كما امتلات المساجد بالمصليين وتعالت اصوات الماأذن في كل مكان معلنين اولي ليالي شهر المغفره واستقبال روحانياته ...... بهذه المناسبه نهنأ حضراتكم ونتمني لكم غدا صوما مقبولا وافطارا هنيئا وكل عام وانتم بخير .
النهار, أسامة شرشر