النهار

الأربعاء، 17 أكتوبر 2018 03:40 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

ضحية اعتداء جنسى من مرشح ترامب لعضوية المحكمة العليا تكشف هويتها

النهار

 

كشفت صحيفة "واشنطن بوست" عن هوية السيدة التى تتهم مرشح الرئيس دونالد ترامب لعضوية المحكمة العليا الأمريكية بالاعتداء الجنسى عليها أثناء فترة مراهقتهما.

 

 

 

وفى أوائل هذا الصيف، كتبت كريستين بالسى فورد خطابا سريا إلى عضوة بارزة بالحزب الديمقراطى زعمت فيه أن بريت كافانو، الذى رشحه ترامب لعضوية المحكمة العليا، قد اعتدى عليها جنسيا قبل أكثر من ثلاثة عقود عندما كانا طالبين بالمدرسة الثانوية فى ميريلاند.. وفى الأسبوع الماضى تم الكشف عن الواقعة دون الكشف عن اسم الضحية، مما أثار نفيا قاطعا من كافانو، وجدل حول ترشحه بعد أن كان يبدو قبل أيام قليلة أن سينجح ويحصل على تصديق مجلس الشيوخ. والآن قررت فورد أنه لو تم إعلان قصتها، فإنها تريد أن تكون هى من يرويها.

 

 

وقالت فورد التى تحدثت لأول مرة لصحيفة واشنطن بوست، إنه فى صيف أحد أعوام أوائل الثمانينيات، كان كافانو وصديق له فى حالة "سكر" وقاداها إلى غرفة نوم، وحاول كافانو الاعتداء عليها بينما كان صديقه يراقبه، وعندما حاولت الصراخ وضع يده على فمها. وقالت فورد التى تبلغ من العمر 51 عاما وتعمل باحثة فى علم النفس فى شمال كاليفورنيا إنها اعتقدت أنه قد يقتلها بدون قصد. وأوضحت فورد أنها استطاعت أن تهرب بعدما قفز صديق كافانو وزميله فى مدرسة جورج تاون الإعدادية مارك جادج فوقهما مما أدى إلى سقوط ثلاثتهم. وقامت بالركض من الغرفة وأغلقت على نفسها باب الحمام لفترة وجيزة ثم فرت من المنزل.

 

 

 

وأشارت فورد غلى أنها لم تخبر أحد بالقصة تفصيليا حتى عام 2012، عندما كانت فى علاج أسرى مع زوجها. ولم تذكر ملاحظات المعالج، التى قدمت فورد جزءا منها وأطلعت عليها الصحيفة، اسم كافانو لكنها تقول إنها حكت تعرضها لهجوم من قبل طالبين مدرسة نخبوية للطلاب أصبحا عضوين بارزين للغاية ويحظيان باحترام كبير فى واشنطن. وتقول الملاحظات إن أربعة صبية متورطين، لكن فورد تقول إنه خطأ من جانب المعالج وأنه كان هناك أربعة صبية فى الحفلة لكن اثنان فقط فى الغرفة.

 

النهار, أسامة شرشر