النهار

الأربعاء، 14 نوفمبر 2018 01:31 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المرأة والبيت

سارة تعرضت للتحرش فتفوقت فى التايكوندو للدفاع عن نفسها

النهار

 محاولة تحرش تعرضت لها أثناء سيرها فى الشارع، فقررت ألا تتعرض لمثل هذه المواقف مرة أخرى، وخرجت إلى العالم بقوة تواجه بها من يحاول الاعتداء على حقها فى حرية الخروج والانتقال من مكان لآخر بأمان دون أن تنتظر أن يساعدها أحد المارة، لتكون محاولة التحرش بها مجرد بذرة زرعت بداخلها بداية طريقها للتدريب على الألعاب القتالية والتخطيط للحصول على بطولات. "سارة" الفتاة التى لا يتعدى عمرها 19 عاما تؤكد فى حديثها  أنها بعد تعرضها لمحاولة تحرش أثناء سيرها فى الشارع، حيث وضع شاب يده على كتفها فى العام الماضى، دخل الخوف قلبها ولم تستطع التعامل سوى بأنها أبعدت يده بقوة، ولكن هذا الموقف أثار بداخلها تساؤل ما إذا كان المتحرش تمادى فى الأمر ولم يهتم بأنها أحرجته، فكانت الإجابة بأنها لم تستطع التصرف، وهى الإجابة التى جعلتها تقرر التدريب على الألعاب القتالية لتستطيع الدفاع عن نفسها. ومع التدريب بدأت سارة تخطط لحصد البطولات ولم يقتصر الأمر لديها عند الدفاع عن نفسها فى حال تعرضها لأذى، لتبدأ مشوارها كمشروع بطلة صنعتها محاولة تحرش، وبالفعل هى الأن مؤهلة لدخول البطولات . قالت سارة إن عناك بعض الخطوات البسيطة التى تستطيع بها مواجهة التحرش، لعل أولها هو أنه إذا وضع شاب يده على كتفها مثلما حدث معها فتستطيع أن تمسك بكف يده بطريقة معينة تسبب له كسر مع ركلة فى البطن وركلة فى الركبة، فلا يستطيع المتحرش بعد هذه الضربات أن يتحرك ليعيد محاولته مرة ثانية معها.

النهار, أسامة شرشر