النهار

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:08 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

شرايين مصر

دور المحور الاقتصادى فى تحقيق التنمية بملتقى مجالس اتحاد الطلاب بجامعة المنصورة

النهار

ناقشت جامعة المنصورة " دور المحور الاقتصادي في تحقيق التنمية" خلال الجلسة الثانية  لانعقاد  فعاليات ملتقى مجالس اتحاد الطلاب بالجامعات المصرية  والذى تستضيفه جامعة المنصورة بالتعاون مع مؤسسة الأهرام والاتحاد العربى للقيادات الشبابية  تحت عنوان " ملتقى الشباب وبناء الدولة "

 

تحت رعايةأالدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى ، الدكتور محمد القناوى رئيس جامعة المنصورة ، تحت اشراف  أ.د أشرف عبد الباسط نائب رئيس الجامعة للتعليم والطلاب

 

بمشاركة مجالس اتحاد طلاب الجامعة الحكومية والخاصة ( اسكندرية ، كفر الشيخ ، سوهاج ، بنها ، دمياط ، أسوان ، بنى سوبف ، المنوفية ، السادات ) وحضور ممثلين من جامعات ( هليوبليس ، جامعة الدلتا ، جامعة بدر ، الجامعة الأهلية الفرنسية )

 

 

الجلسة الثانية: أدارتها الدكتورة سماح السعيد مدرس بكلية الاداب جامعة المنصورة، وحاضر خلالها الدكتور إبراهيم شتا مدرس بكلية تجارة جامعة المنصورة، والدكتور محمد زهري مدرس بكلية السياحة والفنادق ومدير نادي النيل، والدكتور معتصم بالله البحراوي مدرس الاقتصاد السياسي بحقوق المنصورة ، تحت عنوان " دور المحور الاقتصادي في تحقيق التنمية"

 

وأشار الدكتور إبراهيم شتا الى أهمية ضبط المفاهيم الاقتصادية وعدم الخلط بينهم، فالنمو الاقتصادي هو من يقيس فترة قصيرة وأهميته نسبية ، بينما التنمية عملية طويلة لتحسين نوعية الحياة بكافة ابعادها

وأكد الدكتور  محمد الدسوقي مدير مكتب المبادرات الطلابية  على ضرورة اكتشاف القائد بين الطلاب فالقائد لا يولد بل توجد لديه مهارات يتم اكتشافها

 

كما أشار خلال حديثه لعقد مؤتمر "التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 " والتي ستشهد مشاركات متعددة ومتنوعة للشباب من أجل دعم تنمية المجتمع

 

 

وأشار الدكتور معتصم بالله البحراوي لاهمية المؤشرات الاقتصادية التي تؤكد على مدى سير الاقتصاد على الطريق الصحيح من عدمه مثل الناتج المحلي والبطالة والتضخم وميزان التجارة أي العلاقة بين الصادرا والواردات.

وأكد على ارتفاع الناتج القومي المحلي وانخفاض البطالة ومعدل التضم بنهاية 2017 مقارنة بنهاية 2016م

وأشار الدكتور محمد عبد الفتاح زهرى للتحديات التى واجهت السياحة وتطورها مثل عدم تعدد الأنماط السياحية فالسياحة قد تكون ترفيهية أو أثرية .

كما أكد على سعى الدولة للاهتمام بالسياحة البيئية أو الخضراء من خلال حماية البيئة والحفاظ عليها واستخدام وسائل طاقة غير تقليدية كالطاقة الشمسية وقد تم تنفيذ العديد من الفنادق فى واحة سيوة .

 

النهار, أسامة شرشر