النهار

السبت، 17 نوفمبر 2018 10:03 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

دائرة شئون القدس تحذر من مخطط إسرائيلى لبناء 300 ألف وحدة استيطانية

النهار

حذرت دائرة شئون القدس فى منظمة التحرير الفلسطينية، من مخاطر وتداعيات المخططات التى أعدتها وتعدها سلطات الاحتلال الإسرائيلى فى مدينة القدس، إثر قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب المنحاز لإسرائيل ولعدوانها وظلمها وانتهاكاتها فى التوسع الاستيطانى الاستعمارى وتهويد مدينة القدس.

ونددت الدائرة،فى بيان صحفى اليوم الأحد، بمخاطر ما يروج له وزير الإسكان والبناء الإسرائيلى يؤاف جالانت، لخطة بناء استيطانية كبيرة يتم الإعداد لتنفيذها. وحسب هذا المخطط ستشمل هذه الخطة بناء 300 ألف وحدة استيطانية أطلق عليها بـ"القدس الكبرى"، وسيتم بناء غالبية تلك الوحدات فى مناطق خارج الخط الأخضر بحسب المخطط.

وشددت الدائرة على مخاطر هذا المخطط العدوانى الذى يهدف إلى فصل مدينة القدس، وتقطيع أواصلها وتفتيت وحدتها الجغرافية والديمجرافية وأعدادها "كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلى"، مؤكدة استمرار حكومة الاحتلال الإسرائيلى بمشاريعها التوسعية الاستيطانية الاستعمارية على حساب أراضى المواطنين الفلسطينيين وأراضيهم فى الضفة الغربية وفى مدينة القدس بشكل خاص، من خلال سلخ أحياء فلسطينية عن المدينة المقدسة مثل كفر عقب شمال القدس ومخيم شعفاط وعناتا، شرق المدينة، بهدف التقليل من عدد المواطنين الفلسطينيين فى مدينة القدس لتحقيق مخطط تقليل عدد السكان الفلسطينيين، وتحقيق مخطط المقابل "أغلبية يهودية" وإضفاء الطابع اليهودى فى المدينة المقدسة.

وخُتم البيان بالقول: ان دائرة شؤون القدس فى منظمة التحرير الفلسطينية، تحذر من مخاطر المخططات الاسرائيلية ما أعلن عنها وما لم يعلن، على مستقبل المدينة المقدسة والبلدة القديمة ومحيطها. 

النهار, أسامة شرشر