النهار

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 10:30 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

شرايين مصر

تامين صحي الجيزه في الانعاش

وزير الصحة
وزير الصحة


تقدم مستفيدي التامين الصحي بالجيزه خاصة مرضي الغسيل الكلوي بمذكره الي الدكتور علي حجازي رئيس هيئة التامين الصحي مع مذكره اخري من بعض العاملين محتوي المذكرتين الاهمال القاتل والذي ادي بوفاة مواطن علي مكنة الغسيل الكلوي بسبب عدم وجود اكسجين في الانبوبه والي وجود طبيبة نساء مشرفه علي مكن الغسيل الذي تجاوز 25مكنه وعند حدوث ازمه لمريض الكلي لاتعرف طبيبة النساء التصرف مع الحاله واضافة المذكره انه من اجل المصالح الشخصيه حيث قاد مدير فرع التامين الصحي بالجيزه باصدار قرار بضم اكبر مركز غسيل كلوي في شمال الصعيد والجيزه لعيادة الهرم وهي الاصغر حجما وتقديم الخدمه لمرضي التامين الصحي وهذا المركز كان مستقلا منذ وجوده عام 1999ونتج عن هذا القرار ان يقوم د احمد الشوبكي بالاشراف علي مركز غسيل الكلي بالاضافه الي عيادة الجيزه ونتج عن ذلك انه لا يأتى غير خمس دقائق واحيانا لايات بسبب مشاكل عيادة الجيزه وهي كثيره جدا وانه صاحب مركز الرحمه للغسيل الكلوي في البدرشين وهناك شائعات تتردد داخل التامين الصحي ان مدير فرع الغسيل الكلوي يعمل عنده في المركز وان الحالات القادره ماديا تترك التامين وتذهب الي مركز المدير بسبب وجود الصراصير علي سرائر المرضي ووجود القطط والقمامهفي كل مكان فالمقتدر ماديا يترك المكان مباشرة وقالت المذكره ان د خالد سلطان والذي صدر له قرار بالاشراف علي مركز الكلي هو مجرد تعاقد مع تامين صحي الجيزه لمدة ست ساعات فقط وبالتالي لايجوز قانونا تولي مناصب قياده فهو طبيب كلي في فرع الكلي للغسيل الكلوي ويعمل في عيادة الهرم ومدير مركز الكلي ثلاث وظائف في وقت واحد ويتعامل في ملايين شهريا فهو الذي يقوم بالمرور علي المراكز الخاصه والعامه المتعاقد معها التامين الصحي بالجيزه للغسيل الكلوي ويجمع مطالبات تلك المراكز الماليه وهي بالملايين ايضا ترك مكن التامين الصحي بحاله سيئه جدا حتي يرفضه المرضي ويذهبون الي مراكز خاصه وقال احد مهندسي الشركه المورده لمكن الغسيل ان عمره الافتراضي انتهي من سنوات وان هذا المكن خطر علي المرضي وكان المفروض ان تقوم الشركه بتجديد المكن لكن لم يطلب منها وهذا دليل اخر علي تخريب المكان لصالح المراكز الخاصه ومن يتولي مساعدة المرضي طبيا ووضعهم علي مكن الغسيل هم العمال بالاضافه الي ان معمل التحاليل انتهي حيث تخرج نتائجه غير صحيحه وهذا ادي الي تلوث المكن بفيروس سي حيث اظهر عدم وجود الفيروس واتضح وجوده وطالبت المذكره د علي حجازي بزياره لمركز الغسيل الكلوي وهو الاكبرفي الجيزه وان يكون بلاموعد وان يشاهد عذاب هؤلاء المرضي ويستمع لهم ليعرف ان المدير لايات بالاسبوع وان مدير الفرع يغلق مكتبه عليه ولايقدم معونه للمرضي ومن يتحدث اليه يكون رده مش عاجبك هنا روح مركز خاص

مقالات النهار وزير الصحة التأمين الصحى