النهار

السبت، 17 نوفمبر 2018 04:17 ص
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

منوعات

«سبايدرمان» يعترف بمسؤوليته عن هجوم إليكتروني على شركة ألمانية

النهار

اعترف «الرجل العنكبوت» بجرمه أمام محكمة ألمانية اليوم الجمعة في تنفيذ هجوم إلكتروني كبير على أجهزة الراوتر الخاصة بشركة الاتصالات الألمانية "دويتشه تيليكوم" الذي تسبب في انقطاع الخدمة عن أكثر من مليون عميل في نوفمبر الماضي.

وتلا محامي الرجل، وهو بريطاني يبلغ 29 عاما، الاعتراف الأولي خلال الإجراءات في محكمة كولونيا الإقليمية قبل أن يدلي الرجل ببيان بنفسه عبر مترجمة.

وقال الرجل الملقب إليكترونيا بـ«سبايدرمان» إن الهجوم كان أكبر خطأ في حياته.

وقال المتهم إن الدافع وراء إقدامه على ذلك مالي، حيث كان يرغب فى تدبير تكاليف الزواج من خطيبته، وزعم أنه أراد ادخار مبلغ كبير للمستقبل يسمح للزوجين ببداية جيدة.

وأصاب الرجل العنكبوت أجهزة الرواتر "سبييد بورت" عبر ألمانيا بالشلل في نوفمبر، ليحرم نحو 1.25 مليون شخص من مشتركي دويتشه تيليكوم من الاتصال بالإنترنت، واستخدام الهواتف والتلفزيون.

وقالت الشركة ومقرها بون إن الهجوم كلفها أكثر من مليوني يورو (2.3 مليون دولار).

وعمل المكتب الاتحادي الألماني للتحقيقيات الجنائية مع الشرطة الأوروبية «يوروبول» لتعقب الرجل العنكبوت الذي اعتقل في مطار بلندن في فبراير وجرى ترحيله إلى ألمانيا.

واستهدف سبايدر مان نظام الراوتر الخاص بدويتشه تيليكوم عندما طلبت منه شركة اتصالات ليبيرية إنشاء شبكة من "بوتنت" التي ستستخدم لشن هجوم على خصومها في الدولة الواقعة في غرب إفريقيا. وحصل على مئة ألف دولار للقيام بذلك.

وتشير "بوتنت" إلى مجموعة حواسيب دس فيها برنامج يخضع لتحكم خارجي.

وقال إنه تصرف بمفرده بعيدا عن شريك آخر قام بإنشاء شبكة دخانية للتمويه عبر الانترنت لإخفاء أثره، وأصيب بالصدمة عندما تسبب هجومه في إغلاق أجهزة الراوتر الألمانية.

النهار, أسامة شرشر