النهار

الإثنين، 12 نوفمبر 2018 06:28 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

صحافة محلية

نتائج الاستفتاء تستحوذ على اهتمامات الصحف المصرية

نتائج الإستفتاء
نتائج الإستفتاء
تصدرت بنتائج الاستفتاء على التعديلات الدستوريةالتي أظهرت تأييد 2ر77 في المائة ممن شاركوا في الاستفتاء للتعديلات مقابل رفض8ر22 % لها عناوين صحف القاهرة الثلاث /الاهرامم و/الاخبار/ و/الجمهورية/ الصادرةاليوم /الاثنين/.ونقلت صحيفة الجمهورية عن مصدر مسؤول قوله إن التعديلات الجديدة ستكون أساسالعمل في المرحلة المقبلة وأنه سيتم إجراء الانتخابات البرلمانية ثم الرئاسية ..مشيرا إلى أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة سيحدد موعد الانتخاباتالبرلمانية ثمالرئاسية .أما صحيفة الأخبار، فذكرت أن هناك إعلانا دستوريا سيصدر خلال أيام لادارةالفترة الانتقالية . وأضافت أن الجيش أكد أنه ليس من حق الرئيس القادم إحياءدستور عام 1971 .ونقلت الاخبار عن مساعد وزير الدفاع عضو المجلس الاعلى للقوات المسلحة اللواءممدوح شاهين قوله إن الاعلان سيتضمن مواد الدستور المعدلة وموعد انتخابات مجلسالشعب التي رجح إجراؤها في سبتمبر المقبل من أجل إتاحة الفرصة للأحزاب القديمةوالجديدة للاستعداد لها.من جانبها، ذكرت الأهرام أن الاستفتاء اتفق مع القواعد العالمية للنزاهةوالمصداقية، لكنها قالت إن أنصار الحزب الوطني وجماعة الإخوان المسلمين في طلخاوزعوا المأكولات لإغراء الناخبين بالتصويت بنعم، فيما تم نقل الناخبين الاقباطإلى مراكز الاقتراع في بني سويف بشكل جماعي .وذكرت صحيفة الأهرام أن اللجنة المختصة بصياغة التعديلات الدستوريةوالقوانين المرتبطة بها انتهت من إعداد خمسة مشروعات مراسيم بقوانين لتعديلقوانين تنظيم مباشرة الحقوق السياسية وتنظيم الانتخابات الرئاسية ومجلس الشعبومجلس الشورى ونظام الأحزاب السياسية .وأوضحت الصحيفة أن التعديلات تتضمن تخفيف شروط تأسيس واستمرار الحزب السياسيوخفضت من شروط عدم قيام الأحزاب على أساس طبقي أو طائفي أو فئوي أو جغرافي أواستغلال المشاعر الدينية .من ناحية أخرى، ذكرت صحيفة الأخبار أن النيابة العامة رفضت العروض المقدمةمن الوزارء السابقين وبعض رجال الاعمال المتهمين في قضايا الاستيلاء على أراضيالدولة لسداد فروق الأسعار بين السعر الرسمي للأراضي التي حصلوا عليها والأسعارالتي اشتروا بها تلك الأراضي وذلك بعد ثبوت عدم جدية معظم العروض الت يقدمهاالمتهمون .أما صحيفة الجمهورية فاهمتمت بنبأ إعادة أجهزة الأمن القبض على محمدالظواهري شقيق الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري .وأشارت الصحيفة إلى أن محامي الظواهري نزار غراب تقدم أمس ببلاغ للنائب العامالمستشار عبد المجيد محمود يطلب فيه الكشف عن مكان اعتقال محمد الظواهري خصوصاوأن أسرته أكدت أنه تم اقتياده إلى مكان غير معلوم .وحول الاوضاع فى ليبيا .. ذكرت الصحف أن القوات الدولية واصلت أمس ولليومالثاني علي التوالي غاراتها علي المواقع العسكرية التابعة لقوات الزعيم الليبيمعمر القذافي تنفيذا لقرار مجلس الأمن الدولي بفرض حظر جوي علي ليبيا. لوقف القمعالدموي للثورة الليبية .. في الوقت الذي اعتبر فيه الرئيس الليبي الهجوم الغربيبمثابة عدوان سافر لا مبرر له.. مؤكدا تحقيق النصر علي القوات الغازية .وأشارت الصحف الى أنه في بنغازي دمرت عشرات الآليات التابعة لنظام الزعيمالليبي معمر القذافي منها دبابات في غارات جوية علي غرب المدينة.. وشوهدت فيالموقع الذي تعرض للقصف دبابات مدمرة ومدافع محروقة قربها جثث مقاتلين افارقةيرتدون الزي العسكري.وأشارت وزارة الدفاع الامريكية البنتاجون في بيان لها إلي أن مقاتلاتأمريكية تدعمها طائرات الحرب الالكترونية نفذت ضربات علي قوات القذافي البريةودفاعاته الجوية.وأوضح الجيش الأمريكي أن طائرات جرولر تابعة للبحرية الامريكية قدمت دعما فيالحرب الالكترونية فوق ليبيا في حين أن طائرات ايه في-8 بي هاريير من الوحدةالاستكشافية رقم 26 من مشاة البحرية شنت ضربات علي القوات البرية والدفاعاتالجوية التابعة للقذافي.وكانت قوات التحالف قد شنت صباح أمس هجمات جديدة علي بعض المناطق في العاصمةالليبية طرابلس حيث شاركت نحو 19 طائرة امريكية في العملية المسماه ب فجرالاوديسا.. وأسقطت نحو أربعين قنبلة علي إحدي القواعد الجوية الليبية.وعلى صعيد الاوضاع فى اليمن .. ذكرت الصحف أن كبار علماء الدين اليمنيين وجهوانداء إلي الجيش وقوات الأمن طالبوا فيه كافة الجنود والضباط بعصيان الأوامرالصادرة لهم من اي جهة بقتل المتظاهرين أو قمعهم .. وحملوا الرئيس علي عبداللهصالح مسئولية المذبحة التي وقعت في ساحة التغيير بالقرب من جامعة صنعاء بعد صلاةالجمعة الماضية وراح ضحيتها اكثر من 50 قتيلا ونحو 140 مصابا.قال العلماء في بيان مشترك: إننا ندعو الجيش وقوات الأمن بعدم الامتثالللأوامر بقتل أو قمع المتظاهرين ودعوا قوات الحرس الجمهوري إلي الانسحاب منالعاصمة حيث واصل المحتجون اعتصامهم بساحة التغيير علي الرغم من إعلان حالةالطواريء في اعقاب مذبحة الجمعة.وقد أعلن صالح يوم امس الاحد يوم حداد علي الشهداء الذين سقطوا يوم الجمعةفي الوقت الذي انحي فيه باللائمة علي المعارضة فيما أسماه بالتهييج والفوضياللتين ادتا الي عمليات القتل غير أن النشطاء المنظمين للاعتصام وصفوا اعلانالحداد من جانب صالح بأنه نفاق .. وقالوا إن صالح يذرف دموع التماسيح علي الشهداء.في هذه الأثناء تجمع عشرات الآلاف في العاصمة لتشييع 30 من الشهداء الذين قضوانحبهم في مذبحة الجمعة وقد تم وضع الجثامين في صفوف منتظمة بينما احتشد الناسالذين تدفقوا بآلاف إلي ساحة التغيير في ظل اجراءات امنية صارمة وعلي الرغم منحالة الطواريء التي مضي عليها يومان.
النهار, أسامة شرشر