النهار

الأحد، 18 نوفمبر 2018 06:13 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

صحافة عالمية

”تليجراف”: تحقيقات بريطانيا تتهم الإخوان بالتواطؤ مع جماعات مسلحة

النهار

ذكرت صحيفة ديلى تليجراف البريطانية، الأربعاء، أن الحكومة البريطانية ستفرض قيودًا على أنشطة الجماعة، وستمنع توافد نشطائها إلى لندن، بسبب ما توصلت إليه تحقيقات بريطانيا بشأن تواطؤ الجماعة مع كيانات إرهابية، فيما قال محمد سودان، أمين العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة، لوكالة الأناضول إن «ما نشرته الصحيفة بشأن تلقينا تبرعا من خلال منتدى الجمعيات الخيرية الإسلامى بلندن عار من الصحة، وليست لنا علاقة بالمنتدى».
وأضاف سودان أن «الإخوان لم يتلقوا أى تبرعات أو منح من الحكومة البريطانية، تحت أى مسمى، ونحن نشارك فى أى عمل خيرى، لاسيما أن بريطانيا بها عدد كبير من الجاليات الإسلامية»، مشيرا إلى أن الجماعة لم تمارس شيئًا مخالفا للقانون كى تخشى من صدور قرار يدينها. 
وكانت «ديلى تليجراف» البريطانية قد نشرت، أمس، تقريراً قالت فيه إن دائرة حكومية تبرعت بنحو 18 ألف جنيه إسترلينى لائتلاف خيرى له علاقة بجماعة الإخوان المسلمين وحركة حماس وعدد من المنظمات الإرهابية، وهو منتدى الجمعيات الخيرية الإسلامى.
وفيما يتعلق بالتحقيق الذى تجريه حكومة كاميرون حول أنشطة الإخوان نقلت صحيفة ديلى تليجراف، عن مسؤولين وصفتهم بأنهم مطلعون على مسودة التقرير الذى أعده السير جون، رئيس اللجنة المكلفة بالتحقيق فى أنشطة الجماعة، قولهم إنه «قد تم تسليمه إلى 10 داوننج ستريت (مقر الحكومة البريطانية) وسيتم نشر بيان عن نتائجه قبل نهاية العام».
وأوضحت أنه «فى حين لم يقرر اقتراح فرض حظر على جماعة الإخوان، فإنه يقر بأن بعض أنشطة الحركة ترقى إلى التواطؤ مع الجماعات المسلحة والمتطرفين فى الشرق الأوسط وأماكن أخرى».
وأشارت الصحيفة، نقلا عن مسؤولين حكوميين، إلى إنه من المقرر أن تفرض الحكومة البريطانية «قيودا» على المؤسسات المرتبطة بجماعة الإخوان، وتمنع النشطاء المنتمين للجماعة من الانتقال إلى لندن بعد تقرير قدمه دبلوماسى كبير، أثار مخاوف بشأن علاقات للجماعة بـ«المتطرفين» فى الشرق الأوسط.
وقال مسؤول بريطانى كبير لـ«الصحيفة»، شارك فى العمليات، إن «أجزاء من التقرير حساسة للغاية ولا يمكن نشرها».
ولفتت الصحيفة إلى أن إحدى النقاط الرئيسية التى أعرب كاتب التقرير السير جون عن مخاوفه بشأنها هى جمعيات الإخوان الخيرية التى تواجه الآن إعادة تدقيق من قبل اللجنة الخيرية، وأفادت أنه قد «تم فتح تحقيقات بشأن اشتباهات مزعومة حول تمويل منظمات إرهابية فى الخارج من جانب ما لا يقل عن ثلاث جمعيات خيرية تابعة للإخوان المسلمين فى بريطانيا (لم يسمها)». 

النهار, أسامة شرشر