النهار

الخميس، 15 نوفمبر 2018 08:14 ص
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

أهم الأخبار

«مرسى» محبط بعد إقبال المصريين فى الخارج على الانتخابات الرئاسية

النهار

كشفت مصادر أمنية،، عن أن محمد مرسى، الرئيس المعزول المحبوس على ذمة عدد من القضايا، منها: التخابر والهروب من سجن وادى النطرون والانتخابات الرئاسية، أصابته حالة من الإحباط عندما علم بالإقبال الكبير للمصريين فى الخارج على التصويت فى الانتخابات الرئاسية، وأنه قال لحراسه: «الانتخابات خلصت، وحُسمت للمشير عبدالفتاح السيسى، لكن انتخابات 2012 كان المصريين فى الخارج أكتر، وابقوا شوفوا بعينيكم».
وقالت المصادر: «إن مرسى غيّر نظارته الطبية، وشكا من كثرة المحاكمات وقال لحراسه: أنا عايز راحة من المحاكمات ومراوح فى الحبس، وقدم طلباً لتوفير جهاز تكييف فى الحبس، أو أكثر من مروحة، كما طالب بزيادة فترة التريض».
وأشارت إلى أن «المعزول» منذ حبسه فى قضية الانتخابات الرئاسية، وهو يعانى حالة من الإحباط الشديد والحزن، لكنها لم تمنعه من تهديد الجميع بأنه لن يسكت على ما يحدث معه فى هذه القضية، وأنه سيطلب من المحكمة الحديث والانفراد بهيئة الدفاع عنه فى الجلسة المقبلة. وأضافت المصادر: «مرسى قال لحراسه: هو أنا هزور الانتخابات إزاى؟ هما مش لاقيين قضايا؟ كل شوية قضية جديدة؟ وهما سكتوا ليه طالما أنا مُزور الانتخابات؟ السيسى عارف إن الانتخابات مش مزورة، وكمان طنطاوى وعنان عارفين كده، يحبسونى ليه؟»، مؤكداً أنه سيرفض التحقيقات معه فى هذه القضية إلا بعد الجلوس مع محاميه وشهادة اللجنة العليا للرئاسة، وسيطلب شهادة المستشار حاتم بجاتو، أمين لجنة الانتخابات الرئاسية الماضية. وأشارت المصادر إلى أن أحد حراسه قال له: من حقك تعترض. فرد عليه «مرسى»: «أيوه هاعترض، ومعايا أدلة، وأنا قلت زمان وهقول دلوقتى تانى، هجيب الناس كلها تشهد فى قضية الانتخابات الرئاسية وقضية التخابر، دول قضيتين، لكنهم فى الآخر قضية واحدة، لأن لو كان فيه تخابر مش هدخل الانتخابات، ولو فيه تزوير سكتوا ليه؟».

النهار, أسامة شرشر