النهار

الأربعاء، 21 نوفمبر 2018 12:02 ص
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

صحافة محلية

صحافة القاهرة اليوم الاحد 14 يوليو 2013

صحف
صحف

 

أبرزت الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم الأحد العديد من القضايا الهامة على رأسها جهود القوات المسلحة بالتعاون مع الشرطة في مواجهة العناصر الإرهابية في البلاد وخاصة سيناء ، بعد تعرض العديد من الكمائن الأمنية لعمليات إطلاق نار اتسمت بالغدر والخيانة.

وذكرت صحيفة "الأهرام" في صفحتها الأولي ، أن أفراد الأكمنة الأمنية بمدينتي رفح والعريش تبادلو إطلاق النار مع المهاجمين والذين لاذوا بالفرار ، بينما قامت طائرات الأباتشي بمطاردتهم في المناطق الزراعية المجاورة ، وأسفرت الهجمات في حصيلة أولية عن إصابة اثنين من الجنود بشظايا في هجوم مجلس مدينة رفح ونقلا إلى مستشفي رفح العام.

وذكرت الصحيفة أن مدرعة للجيش قد نجت في وقت سابق من انفجار لغم زرعه مجهولون في منطقة الوحشي جنوب مدينة الشيخ زويد .

وكشف مصدر أمني مسئول عن أن العمليات الأمنية أسفرت ليلة أمس الأول فقط عن القضاء على خمسة من العناصر الإرهابية المسلحة ليصل اجمالي القتلي من الإرهابيين منذ 30 يونيو الماضي إلى 37 عنصرا مسلحا ، فضلا عن إصابة 42 آخرين بإصابات بالغة.

تأمين المطار

وعلى الصعيد نفسه عززت القوات المسلحة وجودها بمطار القاهرة الدولي وانتشرت على جميع مداخله تحسبا لأي عمل إرهابي ، كما نشرت سلطات الأمن بالمطار أكمنة لتفتيش السيارات المقبلة من جميع المداخل ، وكانت شرطة ميناء القاهرة الجوي قد قامت بتجربة مشتركة مع القوات المسلحة لرفع مستوي القوات والوقوف على سرعة استجابتها لأي حادث مفاجئ.

وفي الصفحة الأولي بجريدة "الأهرام" ، استنكر الأزهر الشريف الاعتداءات المسلحة المتكررة على جنود القوات المسلحة وجنود الشرطة ومحاولات الاعتداء على المنشآت العسكرية، وأكد الأزهر أن المساس بجنود مصر البواسل هو مساس بالأمن القومي ، مطالبا الجميع بالحفاظ على أمن الوطن والتصدي لهذه المحاولات الدنيئة ضد جيش مصر الباسل لصرفه عن مهمته الوطنية الأصيلة.

تبادل المليونيات

وفي تصعيد متبادل للمليونيات بين المؤيدين والمعارضين ، دعت جبهة 30 يونيو إلي مظاهرات حاشدة اليوم تحت شعار "لا للإرهاب .. والحفاظ على مكتسبات الثورة" ، بينما دعا عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة إلي تجمعات حاشدة غدا في شتي أنحاء مصر، مطالبا مناصريه بالتظاهر في كل الميادين.

وأعلنت حملة تمرد دعمها لتظاهرات 30 يونيو اليوم ، وقالت ريهام المصري عضو اللجنة المركزية للحملة إن تمرد تدعو جماهير الشعب المصري للاحتشاد بالميادين بصفة دائمة خاصة وأن الوجود بالميادين يعد صمام الامام الوحيد لضمان تحقيق خارطة طريق للفترة الانتقالية في زمن محدد ويقطع الطريق على أي دعوات من شأنها جر البلاد للعنف .

محاصرة الثكنات

وفي صحيفة "الأخبار" حذر مصدر عسكري من الدعاوي التي تخرج من حين إلي آخر بمحاصرة الثكنات

العسكرية وخطف الجنود ، قائلا :" إن القانون يمنحنا الحق في التعامل مباشرة

مع أي مساس أو محاولة اختراق وحداتنا العسكرية وهو أمر مطبق في كل دول العالم فأماكن

التظاهر معروفة لكن محاولات الاستفزاز وإثارة الرأى العام لن نصمت عليها طويلا".

وقال المصدر إن القوات المسلحة تحرص دائما في المواجهات المباشرة مع المتظاهرين أن تكون الذخيرة المستخدمة مع الضباط والجنود في صفوف المواجهة الأولي من الرصاص المطاطي غير القاتل وطلقات الصوت ، لافتا أن ذلك مسموح به في مختلف دول العالم .

وأشار إلي أن لقطات الفيديو المصورة لجندي مصري وهو يطلق النار من بندقيته على عدد من المتظاهرين قيل إنهم من مؤيدي الرئيس المعزول هي في الأساس طلقات مطاطية وليست ذخيرة حية كما أشاع أنصار الرئيس المعزول.

أحدث الوسائل

وأكدت مصادر أمنية للأخبار أنه تم توسيع العملية الأمنية لملاحقة العناصر المتشددة التي تستهدف الأكمنة الأمنية وأفراد الشرطة والجيش في سيناء من خلال أحدث وسائل التتبع والاستطلاع لمجابهة تلك العناصر ورصد البؤر التي يلجأ إليها المسلحون ، وقالت المصادر إن عددا كبيرا منها يتركز في مناطق جنوب الشيخ زويد ورفح القريبة من الحدود الشرقية لمصر مع غزة وإسرائيل ، كذلك بعض المناطق في سيناء.

وأشارت المصادر إلى أن هناك حملة أمنية تقوم بشن هجمات متتالية على العناصر المسلحة التي تستهدف العبث بالأمن القومي وتستهدف المنشآت والمقار الأمنية وأقسام الشرطة في سيناء ، مؤكده أنه سيتم تطهير سيناء من البؤر الإجرامية وملاحقة العناصر التي ارتكبت أحداث عنف ، وأن الجيش دفع بطائرة أباتشي فجر أمس استهدفت سيارة يستقلها مسلحون مجهولون كانت تهاجم مطار العريش الجوي ، وقالت المصادر إن الطائرة قصفت السيارة.

وفي صحيفة "الجمهورية" أكد اللواء عادل الغضبان الحاكم العسكري لبورسعيد ، أن المدينة الباسلة والمجري الملاحي لقناة السويس تحت السيطرة الأمنية ، ويكثف الجيش الثاني الميداني بقيادة اللواء أحمد وصفى التواجد الأمني وتشديد الحراسات والحملات المكثفة داخل المدينة وتم نشر تشكيلات حربية خاصة بالقوات البحرية لحماية الحدود البحرية بدءا من الميل البحري 12 شمال بورسعيد وحتى نهاية المجرى الملاحي للقناة وخليج

السويس ، كذلك وزيادة الطلعات الجوية للطائرات الأباتشي لمسح واستكشاف الحركة بطول القناة وحول المجرى الملاحي.

الحكومة الجديدة

وفي شأن آخر أكدت الجمهورية أن الدكتور حازم الببلاوي أنهي مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة ويستقبل الوزراء المرشحين اليوم وتؤدى الحكومة اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية بعد غد.

وأكد الدكتور الببلاوى أنه لا إقصاء لأي طرف سياسي في الحكومة الجديدة وأن الحكومة الجديدة ستضم ما يقرب من 30 وزيرا وسيكون هناك نائبان لرئيس الوزراء الأول للشئون الاقتصادية والثاني للشئون الأمنية.

وفي الشأن العربي ، نشرت صحيفة "الأخبار" تصريحات للرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن يؤكد فيها احترامه لإرادة الشعب المصري ورفضه لأي تدخل في الشئون الداخلية لمصر ، مشددا على دور مصر الريادي والقيادي للامة العربية.

كما نقلت الصحيفة تصريحا للمتحدث باسم حركة فتح الفلسطينية أحمد عساف عبر فيه عن استهجانه للمظاهرة التي نظمتها حركة حماس وأعوانها في المسجد الأقصي من أجل قضية داخلية تخص الشعب المصري وحده ، وقال " توقع الشعب مظاهرة ضد الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه الذين يدنسون الأقصي يوميا لكننا شهدنا مظاهرة ضد الشعب المصري ومن أجل جماعة الإخوان المسلمين".

صحافة القاهرة اليوم