النهار

الأربعاء، 14 نوفمبر 2018 05:24 ص
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

صحافة محلية

صحافة القاهرة اليوم : السبت 15 يونيو 2013

صحف
صحف

 

تنوعت اهتمامات الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم السبت ما بين متابعة الشأن المحلي والخارجي.
وذكرت صحيفة "الأهرام" ان مجلس الوزراء أحال في اجتماعه الأخير مشروع قانون لتغليظ العقوبات على المعتدين على المواطنين، وأبناء الشرطة إلى اللجنة التشريعية، ويتضمن تعديل خمس مواد من قانون العقوبات، ويستهدف المشروع حماية رجل الشرطة فى أثناء تأدية واجبه فى تحقيق الرسالة الأمنية، ووقف نزيف الدماء ومنع ترويع المواطنين بالحد من الأعمال الإجرامية للخارجين عن القانون والإرهابيين.

وأضافت الصحيفة أن المشروع يعاقب بالإعدام كل من شكل عصابة هاجمت مجموعة من الأشخاص، أو قاومت رجال الشرطة بالسلاح، ويقضي النص الحالي المراد تعديله بالعقوبة نفسها لمن "شكل عصابة هاجمت طائفة من السكان".

دعم الكهرباء

من ناحية أخرى أشارت إلى أن المهندس أحمد إمام وزير الكهرباء والطاقة أعلن أنه تم اتخاذ العديد من الإجراءات لدعم الشبكة القومية للكهرباء، لإضافة قدرات جديدة تزيد على 3 آلاف ميجاوات سنويا.

وأوضح أن هذه الإضافة تتزامن مع تنفيذ برنامج للحفاظ على كفاءة تشغيل محطات توليد الكهرباء بالشبكة خاصة المحطات القديمة، مع رفع كفاءتها إلى 86% عبر تنفيذ بر نامج للصيانة والإحلال والتجديد مع إدخال التكنولوجيا الحديثة.

وأكدت أن الحكومة، انتهت أيضا من إدخال تعديلات على بعض أحكام قانون تنظيم مشاركة القطاع الخاص، فى مشروعات البنية الأساسية والخدمات والمرافق العامة، تمهيدا لاتخاذ إجراءات استصداره. وتضمنت التعديلات، نقل صلاحيات الوزير المختص بالشئون المالية، إلى وزير الاستثمار فيما يتعلق بتطبيق هذا القانون، والتعامل مع شكاوى ومشكلات المستثمرين، ومعرفة أولوياتهم وفق خطة طموح. كما اشتملت التعديلات.

وقالت "الأهرام" إن محيط مسجد الحمد بالتجمع الخامس شهد هتافات معارضة وأخرى مؤيدة عقب أداء الرئيس محمد مرسى لصلاة الجمعة فيه بالأمس. حيث احتشد مجموعة من المعارضين خارج أبواب المسجد ورددوا هتافات مناوئة تزامنت مع هتافات أخرى مؤيدة للرئيس خلال خروجه وركوبه السيارة، واستمرت تلك الحالة لبضع دقائق شوهدت خلالها ولأول مرة قوات خاصة من الحرس الجمهوري مرتدية ملابس عسكرية ولكن دون أن تتدخل، وهدأت الأمور بعد أن انصرف المعارضون عندما ازدادت أعداد المؤيدين وعلا صوت الهتافات المؤيدة للرئيس حيث استمر الهتاف للرئيس خارج المسجد بعد ذلك لأكثر من خمس عشرة دقيقة.

هدوء بالتحرير

من جانبها قالت صحيفة "الجمهورية" إن ميدان التحرير شهد أمس حالة من الانسياب المروري وسط فتح مداخله أمام حركة السيارات وغياب اللجان الشعبية في ظل غياب توافد المتظاهرين علي أرجائه. وشملت ملامح حالة الهدوء بالميدان غياب المنصة الرئيسية وسط قيام عدد من عمال النظافة برفع المخلفات من أرجاء الميدان، وانعكست حالة الهدوء أيضا علي التواجد الأمني الذي أخذ علي عاتقه مهام تسيير الحركة المرورية في سهولة

ويسر في الشوارع الجانبية.

ونقلت الصحيفة عن مصدر عسكري مسئول إن القوات المسلحة لن تسمح بأي مواجهات قد تؤدى إلى العنف أو إدخال الوطن في دوامة الدم خلال تظاهرات 30 يونيو، مشيرا إلى أن القوات المسلحة لديها حسابات وخطط لأي تطورات قد تصل إليها الأمور في هذا اليوم.

وأشار المصدر إلى أن القوات المسلحة لديها القدرة على التعامل مع أي تطور للموقف بكافة الآليات بداية من فرض حظر التجوال وانتهاء بالأحكام العرفية خاصة إذا ما خرجت الأمور عن السيطرة وتعدت الخطوط الحمراء التي تهدد الأمن القومي المصري.

وأوضح المصدر أن نزول الجيش سيكون بحسابات مرتبطة بالإرادة الشعبية إضافة إلى الرأي الداخلي والخارجي، مشيرا إلى أننا لسنا مع طرف ضد طرف وأن القوات المسلحة على مسافة واحدة من كل القوي السياسية المتظاهرة والمتظاهر ضدها.

وقالت الصحيفة أن رئيس الوزراء الإثيوبي هيلي مريام ديسالين دعا إلى إعطاء الاولوية للتعاون واجراء المفاوضات مع مصر من أجل تحقيق ما فيه مصلحة الشعبين الصديقين، وأكد ديسالين في تصريحات نقلها التليفزيون اإثيوبي أمس التزام حكومته بالتعاون في ملف النيل طالما تعترف مصر بنصيب اثيوبيا العادل في مياه النيل.

وأشارت إلى أنه من جانب آخر صرحت مصادر دبلوماسية مطلعة بأنه من المنتظر أن يقوم محمد كامل عمرو وزير الخارجية بزيارة إلى إثيوبيا الاسبوع المقبل مرجحة أن تتم الزيارة غدا وبعد غد..كما يقوم عمرو بزيارة إلى الخرطوم وجوبا خلال الأيام القادمة.

ومن جانبها .. قالت صحيفة "أخبار اليوم" إن الدكتور باسم عودة وزير التموين والتجارة الداخلية أكد عدم وجود نية لإلغاء بنزين 80 واستبداله ببنزين 90 كما يردد البعض، وقال إن الفكرة كانت مطروحة بالفعل لكن الحكومة رفضتها، وأنه قبل اتخاذ اي قرار يتم حوار مجتمعي بشأنه.  

وأضاف عودة - في تصريحات خاصة للأخبار - أنه لم يتم بعد تحديد موعد توزيع البنزين والسولار بنظام الحصص ولم يتم تحديد نصيب كل سيارة سواء كانت أجرة أو ملاكي وذلك بسبب عدم توافر قاعدة معلومات حقيقية عن حجم الاستهلاك الفعلي.

وأكدت الصحيفة أن وزارة البترول انتهت من تنفيذ المرحلة الأولي لمشروع ضبط منظومة توزيع الوقود من خلال تداول البنزين والسولار بالكروت الذكية وكذا شحن وتفريغ الوقود من المستودعات الى المحطات إلكترونيا وذلك لمنع التهرب.

وقالت إن الدكتور هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء أكد حرص الحكومة على تنمية محافظات الصعيد، وقال إن هذا الهدف يعتبر من الأولويات بالإضافة إلى حل مشاكل أصحاب المشروعات الصغيرة.

العريفي والجهاد

وأشارت الصحيفة إلى ان الدكتور محمد العريفي الداعية السعودي طالب المصريين بأن يأخذوا الخطوة الأولى للجهاد بسوريا قائلا :إن الأمة الإسلامية تعول عليكم بالقيادة وأقسم العريفي ثلاثا أن أعوان بشار والصفويين إن تمكنوا من الشام فالبقية ستأتي على باقي بلدان المسلمين، وقال إنهم في طريقهم لذبح أطفالكم في مصر.

وقالت إن العريفي وجه رسالة قائلا :أيها المجاهدون اجتمعوا على عدو واحد واغتفروا لأخطاء بعضكم بعضا وتعاونوا بينكم وليكمل بعضكم بعضا فإن يد اللهم مع الجماعة ولا يجوز أن تكونوا متفرقين متنازعين.

واشارت إلى أن عددا من المثقفين واصلوا اعتصامهم امس لليوم العاشر على التوالي بمقر وزارة الثقافة بالزمالك للمطالبة بلإقالة الدكتور علاء عبدالعزيز وزير الثقافة.

كما أشارت الصحيفة إلى أن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ناشد كل مواطن مصري أيا كان موقعه أن يضع المصلحة العليا للوطن فوق الجميع ، وأضاف في بيان وجهه للأمة أمس أنه في هذه المرحلة الدقيقة من حياة مصرنا العزيزة يضع الأزهر الشريف  مصر كلها نصب عينيه يواكب مسيرتها نحو حريتها وكرامتها بحرصه الكامل على سلامتها وسلامة شعبها كله وينأي بها عن التشرذم والانقسام.

تجاوز الخطوط الحمراء

وفي الشأن الدولي قالت صحيفة "الأهرام" إن الولايات المتحدة الأمريكية، اتهمت للمرة الأولى نظام الرئيس السورى بشار الأسد باستخدام أسلحة كيميائية ضد معارضيه، مما أسفر عن مقتل نحو 150 شخصا، واتهم البيت الابيض، للمرة الاولى، النظام السورى باستخدام اسلحة كيميائية ضد معارضيه مما اسفر عن مقتل ما بين 100 الى 150 شخصا، مؤكدا ان هذا التطور يعنى تجاوز الخطوط الحمراء التى كان الرئيس الأمريكى باراك اوباما

رسمها لدمشق.

وأضافت أن وزارة الحج السعودية قررت خفض أعداد القادمين من خارج المملكة لأداء مناسك العمرة خلال شهر رمضان المقبل، كما قررت عدم بقاء المعتمرين فى السعودية أكثر من 15 يوما، بسبب أعمال التوسعة الجارية فى الحرم.

وقالت إنه وفى أول تطور إيجابي لتهدئة الأزمة المشتعلة منذ أكثر من أسبوعين، تعهد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أمس بتعليق العمل فى مشروع إعادة تأهيل حديقة جيزى فى ميدان تقسيم بوسط إسطنبول حتى صدور قرار القضاء بخصوص المشروع.

ويأتى تعهد أردوغان بعد لقائه أمس بممثلى المتظاهرين والمعتصمين فى ميدان تقسيم فى اجتماع عاجل استغرق 4 ساعات، بعدما رفضوا إنذاره الأخير بإخلاء الحديقة.

من جانبها .. قالت صحيفة "الجمهورية" إن الناخبين الإيرانيين صوتوا أمس في أكثر من 66 ألف مركز اقتراع داخل وخارج البلاد لاختيار رئيس جديد خلفا لأحمدي نجاد.

وذكرت وكالة أنباء فارس الإيرانية أن الناخبين في جميع أنحاء البلاد أدلوا أيضا بأصواتهم لانتخاب أعضاء مجالس المدن والقري بالتزامن مع الانتخابات الرئاسية.

وأضافت أن عملية التصويت استمرت عشر ساعات وتم اغلاق مراكز الاقتراع في السادسة مساء ويتم اعلان النتائج النهائية للانتخابات اليوم .

صحافة القاهرة اليوم