الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - 14 محرّم 1440 هـ
  • بنك مصر
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

"السيسي" يدعو ألمانيا للمساهمة في استعادة مكانة مصر

"السيسي" يدعو ألمانيا للمساهمة في استعادة مكانة مصر
2015-06-04 19:10:56

دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم ألمانيا لأن تسهم في استعادة مصر لمكانتها التي تستحقها.
جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس السيسي على إفطار عمل، نظمه اتحاد الصناعات الألمانية، مع كبار ممثلي مجتمع الأعمال الألماني ورؤساء كبريات الشركات الألمانية المتخصصة في العديد من المجالات من بينها الطاقة الكهربائية والغاز والإنشاءات والبنية التحتية والسكك الحديدية والسيارات.
وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس أعرب عن تقديره لحرص الشركات الالمانية على العمل والاستثمار في مصر، وهو الأمر الذي تبدى من خلال المشاركة الالمانية الفاعلة في مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي. 
واستعرض الرئيس الجهود المصرية المبذولة لتحقيق الأمن والاستقرار بما يهيئ البيئة المواتية لجذب المزيد من الاستثمارات المباشرة إلى مصر.
كما استعرض "السيسى" المميزات التي تتمتع بها مصر كأحد أهم الدول الجاذبة للاستثمار، ومن بينها موقعها الاستراتيجي المتميز وكونها منفذاً للتجارة الدولية إلى المنطقة العربية والقارة الافريقية، فضلاً عن مشروع قناة السويس الجديدة وما سيتيحه من تيسير لحركة الملاحة الدولية، علاوةً على ما يزخر به مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس، الذى تشرف عليه هيئة قناة السويس، من فرص واعدة ومشروعات متميزة في مختلف المجالات.
وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس أكد على اهتمام مصر بتنفيذ كافة المشروعات في أقل فترة زمنية ممكنة وبأقل التكاليف وأعلى معايير الجودة. وتعقيباً على مداخلات ممثلي مجتمع الأعمال الألماني، استعرض الرئيس الخطوات القانونية والاجرائية التي اتخذتها مصر مؤخراً لتيسير وجذب الاستثمارات، وفي مقدمتها قانون الاستثمار الموحد، فضلاً عن التزام الدولة المصرية بسداد مستحقات الشركات الأجنبية العاملة على أراضيها، ولا سيما في مجال الكشف عن النفط والغاز واستخراجهما. 
وأضاف الرئيس أن مصر تعمل حالياً على توفير إمدادات الطاقة اللازمة لتشغيل وإدارة الاستثمارات والمشروعات المختلفة.
وذكر السفير علاء يوسف أن ممثلي مجتمع الأعمال الألمان أكدوا على اهتمامهم بالعمل والشراكة مع مصر، ليس بهدف تحقيق المكاسب الاقتصادية، وإنما المساهمة في عملية التنمية الشاملة في بلدٍ عريق مثل مصر التي تتميز بحضارتها العظيمة التي تحرص ألمانيا على تدريسها لأبنائها في المدارس الالمانية، ومن ثم فإنه من الأهمية بمكان أن تساهم ألمانيا في استعادة مصر لمكانتها المستحقة. 
من جهتهم، أكد ممثلو الشركات الألمانية التي تقوم بتنفيذ مشروعات في مصر على التزامهم بالمدى الزمني المقرح لتنفيذ تلك المشروعات والعمل على توفير المعدات اللازمة لذلك في الأوقات المحددة لها كما أبدى بعض ممثلي الشركات الالمانية الحاضرين اعتزامهم تعزيز استثماراتهم والتوسع في أعمالهم في مصر خلال المرحلة المقبلة.
وقد استعرض وزيرا التجارة والصناعة الدكتور منير فخري عبد النور والاستثمار أشرف سالمان الإجراءات المختلفة التي تم اتخاذها لضبط أسعار الصرف والحركة المصرفية بما يتوافق مع القواعد الدولية المعمول بها ويقضي على السوق السوداء للعملات الصعبة، مؤكدين أن الاقتصاد المصري اقتصاد حر يتبع آليات السوق، فضلاً عن كون مصر إحدى أكثر الدول تحقيقاً لعوائد وأرباح الاستثمار على مستوى العالم.
وذكر السفير علاء يوسف أن الرئيس اجتمع في وقت لاحق اليوم بمقر إقامته في برلين بالسيد جو كيزر، رئيس مجلس إدارة شركة سيمنز، الذي أشار إلى التزام شركته بتنفيذ مشروعاتها في مصر بأسرع معدلات ممكنة، حيث تم تشغيل محطة جبل عتاقة لإنتاج 640 ميجاوات من الكهرباء وذلك في نهاية مايو 2015، علماً بأنه كان قد تم البدء في المشروع في ديسمبر 2014.
وجدد رئيس شركة سيمنز التزام الشركة بالمواعيد الزمنية المقترحة لتنفيذ مشروع إنشاء ثلاث محطات لتوليد الكهرباء بالطاقة الحرارية لإنتاج 14400 ميجاوات خلال عام ونصف العام.

 

أُضيفت في: 4 يونيو (حزيران) 2015 الموافق 16 شعبان 1436
منذ: 3 سنوات, 3 شهور, 21 أيام, 2 ساعات, 21 دقائق, 37 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

367299
CIB
صحفي
جميع الحقوق محفوظة ©2018