العثور على سفينة روسية غارقة تحمل 200 طن من الذهب

2018-07-19 09:04:06


 
عثر فريق إنقاذ في كوريا الجنوبية، على حطام سفينة حربية روسية، غرقت في معركة بحرية قبل 113 عاما، وتحتوي على 200 طن من السبائك الذهبية.

ووفقا لصحيفة "التليجراف"، تم العثور على السفينة الحربية "دميتري دونسكوي"، التابعة لأسطول البحرية الإمبراطورية الروسية، على عمق 1400 قدم، وعلى بعد نحو ميل من جزيرة أولونغدو.

وأوضحت الصحيفة أن الفريق يضم خبراء من كوريا الجنوبية وبريطانيا وكندا، وتمت الاستعانة بغواصتين لالتقاط صور للسفينة.

وتظهر الصور ومقاطع الفيديو الملتقطة للسفينة، مظاهر أثار الدمار على بدن السفينة بسبب مواجهة مع السفن الحربية اليابانية، عام 1905.

وتمكن أحد أفراد طاقم الغواصين من قراءة الاسم على مؤخرة السفينة، ليؤكد هويتها.

وأوضحت مجموعة الإنقاذ، أن جسم السفينة تضرر بشدة جراء القصف المدفعي، وتحطمت مؤخرة السفينة.

يذكر أن السفينة "دميتري دونسكوي" أبحرت لأول مرة من مدينة سان بطرسبورغ الروسية، عام 1883، وصممت كسفينة تجارية.

وتؤكدالسجلات أن نحو 60 فردا من الطاقم قتلوا وأصيبوا، قبل أن يقرر ربان السفينة الرسو قبالة جزيرة أولونغدو، ويأمر رجاله بالنزول إلى الشاطئ.

وأفادت تقارير أن السفينة كانت تحمل 5500 صندوق من سبائك الذهب والعملات النقدية الذهبية، تقدر قيمتها في الوقت الحالي بنحو 132.12 مليار دولار أمريكي.

ومن المقرر أن يتم تسليم نصف الكنز إلى الحكومة الروسية، على أن يتم استثمار 10% في مشاريع سياحية في جزيرة أولونغدو.

أما عن باقي الكنز، فسيتم التبرع به لإنشاء مشاريع مشتركة تهدف لتعزيز التنمية في شمال شرقي آسيا.

564655