صحيفة أمريكية: تزايد القلق بين الأطباء إزاء الصحة العقلية لـ"ترامب"

2017-08-24 16:21:10

قالت صحيفة "يو إس إيه توداى" الأمريكية، إن بعض الأطباء النفسيين يشعرون بالقلق حيال الصحة العقلية للرئيس دونالد ترامب، مشيرة إلى أن الحديث عن سلوكه غير المنتظم ونرجسيته كان شائعا عبر مواقع التواصل الاجتماعى وبرامج "التوك شو" وبين المعارضين السياسيين له وللحزب الجمهورى.

وأضافت الصحيفة، فى تقرير لها اليوم الخميس، أن تصريحات "ترامب" حول كوريا الشمالية، التى تحدث فيها عن "الحريق والغضب"، إلى جانب ما قاله فى تجمع بولاية أريزونا يوم الثلاثاء الماضى، وتغير رد فعله على الاحتجاجات العنيفة فى "تشاروتسفيل" الأسبوع الماضى، كانت بمثابة خط تم تجاوزه للجمهوريين، وأدى لإثارة الحديث عن سلوك الرئيس حتى بين بعض المؤيدين.

وبحسب الصحيفة، أظهر استطلاع للرأى أجرته شركة الإعلام والتكنولوجيا، الأحد الماضى، أن 55% من المشاركين يرون أن دونالد ترامب غير مستقر نفسيا، وكان النائب الديمقراطى جيمى راسكين، وهو أستاذ قانون دستورى سابق، رعى قانونا فى أبريل الماضى من شأنه إنشاء لجنة مستقلة لتحديد ما إذا كان  أى رئيس لم يعد يملك القدرة الجسدية أو العقلية الكافية للقيام بواجباته، وكانت الولايات المتحدة قد شهدت تصديقا على التعديل الخامس والعشرين للدستور قبل 50 عاما، ودعا إلى تأسيس هيئة مماثلة، ولكن لم يتم تشكيلها منذ إقرار التعديل حتى الآن.

وتابعت "يو إس إيه توداى" تقريرها بالقول، إن الشكوك بشأن الصحة العقلية لـ"ترامب" تزايدت مؤخرا لدى الأطباء  النفسيين، موضحة أن أحد أساتذة الطب الشرعى بجامعة "يل"، يتشاور مع الأعضاء الديمقراطيين بالكونجرس، وأطباء آخرين، لتشكيل لجنة خبراء لتقديم المشورة للكونجرس بشأن صحة ترامب العقلية، وكانت الطبيبة باندى لى، قد شاركت مع 27 من خبراء الصحة العقلية، فى تحرير كتاب سيصدر لاحقا عن الحالة الخطيرة لدونالد ترامب.

525247