”ذا صن”: داعش يعوض خسائره في النفط بتجارة الأعضاء

2016-11-21 19:11:13

كشفت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن تنظيم "داعش" الإرهابي، يسعى للحصول على مورد مالي جديد بعد خسائره الفادحة في الآبار النفطية.

وقالت الصحيفة إن التنظيم بدأ يلجأ لما يسمى بتجارة الأعضاء من أجسام جنوده، بعد أن خسر مصدر الدخل الأول المقدر بمليار دولار بسبب المعارك التي تهدف للقضاء عليه.

وبعد أن خسر التنظيم موارده النفطية قرب تكريت في أبريل الماضي، بدأ بالبحث عن مصدر آخر للنقد.

وفي وقت سابق من هذا العام تبين أن "داعش" يقوم بسرقة أعضاء الرهائن؛ لتمويل حملة إرهابية في الشرق الأوسط، والآن أشار تقرير إلى أن التنظيم بدأ يسرق أعضاء مقاتليه.

وذكر تقرير للمحطة العراقية "السومرية نيوز"، أن وحدة طبية تابعة لـ"داعش"، سرقوا بعض الأعضاء، بما في ذلك الكلى وغيرها من الأجهزة، من 85 مسلحا في المستشفيات بنينوى، وتم نقلهم إلى مستشفى آخر في ضواحي المدينة.

 

487384