تهانى الجبالى 13 جهاز مخابرات عالمى يدعمون التنظيم الدولى لجماعة الاخوان المسلمين

2015-08-12 14:56:28
مصطفى احمد

اكدت المستشارة تهانى الجبالى نائب رئيس المحكمة الدستورية السابق فى الندة التى اقيمت  تحت عنوان قانون الارهاب بين الحماية العامة  و الامن القومى الذى عقد فى مقر مركز دراسات الشرق الاوسط بجامعة عين شمس تحت اشراف مدير المركز الدكتور جمال شقرة .
ان قدره الدولة المصرية على منع الارهاب يكمن فى فلسفة القوانين  و مدى احتياج المجتمع إليه فى مواجهة الارهاب العالمى الذى تتعرض له مصر و دول المنطقة و التى أستطاع ان يفتت العراق  و الان يفتت سوريا  و جيشها  بعد ضياع ليبيا والفوضى فى اليمن .
و أضافت ان قانون مكافحة الارهاب جاء فى عهد الرئيس حسنى مبارك و باشراف رئيس مجلس القضاء الاعلى المستشار سرى صيام  , ولكن اوقفه جماعة الاخوان المسلمين بمباركة أمريكية حتى لا يخرج من ادراج  وزارة العدل .
و رات ان مصر فى احتياج الى قانون مكافحة الارهاب نظرا  لما   تتعرض له مصر من مخاطر و ارهاب اقليمى و دولى  ,  و هذا يختلف عن قانون العقوبات الذى يستطيع القاضى ان يخفف من العقوبة  , اما قانون مكافحة الارهاب فتشدد  العقوبة  و لا يستطيع القاضى تخفيف العقوبة  و هذا للحفاظ على ارض ووحدة الوطن واحتياج المجتمع المصري له .
وكشفت المستشار تهانى الجبالى ان 13 جهاز مخابرات  عالمى يدعم التنظيم الدولى للاخوان من ضمنهم المانيا ، انجلترا، فرنسا وامريكا  .
و اوضحت ان مصر مستهدفة من جماعات ارهابية ممولة من دول كبرى خارجية و ان من ينظر الى وجوه افراد داعش يعرفون انهم من جنسيات مختلفة وهو ما يستطيع قانون مكافحة الارهاب الجديد يتعامل مع مختلف الجنسيات ومحاكمتهم فى مصر وتنفيذ الاحكام عليهم .
و انتقدت بعض وسائل الاعلام التى تقوم بتشوية الحقيقة بدون معرفتها  و ان قانون الارهاب  شوة دون معرفه بنوده  .
و تباعت ان الاعلام ليس برئ من  تدمير الاوطان و يعتبر الاعلام جزء من الجيل الرابع للحروب ضد الدول .

391036