ديلى ميل: بريطانيا تعرضت لـ 796 عملية قرصنة خلال 457 يوما

طالبت مكاتب الاتصالات الحكومية البريطانية GCHQ الشركات بتعزيز دفاعاتها الرقمية بعد اكتشاف ما يقرب من 800 عملية قرصنة خطيرة على منظمات المملكة المتحدة. ووصف مركز الأمن الإلكترونى الوطنى (NCSC)، وهو جزء من منظمة الاستخبارات والأمن التابعة للحكومة، عام 2017 بأنه عام هجمات الفدية وخروقات البيانات الهائلة، وتوقع أنها ستزداد خلال الفترة المقبلة . وأكد مركز NCSC  أن الشركات وموظفيها مستهدفون بأساليب جديدة ومتطورة، مصممة لخداعهم لتسليم المعلومات الحساسة، إذ يستهدف القراصنة جهات ضعيفة الدفاع فى محاولة للوصول إلى عملائها. وقال كياران مارتن رئيس NCSC: "لم تشهد السنة الماضية أى تباطؤ فى وتيرة وحجم الحوادث السيبرانية، حيث ابتكر المهاجمون طرقا جديدة لإلحاق الضرر بالأعمال والمواطنين فى جميع أنحاء العالم، وهدفنا هو جعل المملكة المتحدة هدفًا غير جذاب للمجرمين عبر الإنترنت وبعض الدول القومية". وشملت الهجمات الإلكترونية الكبرى فى العام الماضى هجوم WannaCry  الذى أثر على العديد من أنظمة الكمبيوتر، والتى كلفت الشركات متعددة الجنسيات فى المملكة المتحدة الملايين، بالإضافة إلى اختراق بيانات شركة Equifax الذى أضر بالمعلومات الشخصية لنحو 700 ألف عميل بريطانى.

صورة وتعليق

Show more